أخبار متفرقة

اكتشاف قنبلة نووية مفقودة في المحيط الهادئ!

.

اكتشاف قنبلة نووية مفقودة في المحيط الهادئ!

يستعد أسطول البحرية الكندية للتحقق من طبيعة جسم غريب يشتبه في أنه قنبلة نووية مفقودة في المحيط الهادئ، رصد مؤخرا بالقرب من سواحل البلاد.

وكانت شبكة “سي بي سي نيوز”، قد نقلت عن الغواص شين سميرتشينسكي، قوله إنه عثر على الجسم الغريب أثناء رحلة غوص قام بها مؤخرا بالقرب من جزيرة بانكس، في أرخبيل هيدا جواي.

وأبلغ سميرتشينسكي هيئة الإذاعة الكندية بأنه عثر أثناء رحلة الغوص على شيء لم ير مثيلا له من قبل أبدا، موضحا أن طول هذا الشيء نحو 12 قدما، ويشبه الكعكة المقسومة إلى نصفين وتحيط به مسامير بحجم كرة السلة ملتحمة به مثل أنصاف الكرات، “إنه أغرب شيء أراه في حياتي”.

وكانت قنبلة نووية أمريكية مخصصة للتدريب فقط وتحمل اسم “مارك الرابع” ويبلغ طولها 10 أقدام وتزن 5 أطنان، كانت قد فقدت فوق المحيط الهادئ غرب كندا خلال رحلة تدريبية لإحدى القاذفات الأميركية في 13 فبراير/ شباط 1950.

وقد عبرت وزارة الدفاع الكندية بعد تلقيها هذه المعلومات عن جاهزيتها لإرسال سفينة من الأسطول البحري خلال الأسابيع المقبلة للتحقق من هذا الجسم، مشيرة إلى أن فريقا متخصصا سيحدد حجم الخطر الذي تمثله، وما إذا كان يجب نقلها من مكانها بقاع المحيط أو تركها كما هي.

Comments

comments

اضغط للتعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأكثر قراءة

للأعلى