تكنولوجيا

كوكب الجحيم

كوكب الجحيم

تمكنت بيانات تلسكوب "سبيتزر" الفضائي التابع لوكالة ناسا العلماء من إنشاء خريطة حرارية، هي الأولى من نوعها، لكوكب يبلغ حجمه ضعف حجم الأرض، وتبلغ درجات حرارته مدى لا يمكن تصوره.

وقد كشفت هذه الخريطة تقلبات هائلة في درجات الحرارة بين جانبي الكوكب، مما يشير إلى وجود حمم بركانية شديدة الحرارة عليه. وقال "برايس-اوليفييه"، عالم الفيزياء الفلكية في جامعة كامبردج، إن "آخر ما توصل إليه العلم يخبرنا بأن هذا الكوكب لياليه حارة جدا وأيامه ساخنة أيما سخونة". وأضاف: "هذا يدل على أن الكوكب ينقل الحرارة بكفاءة بالغة إلى جميع أنحائه، وهذا يمكن تفسيره عن طريق تدفق الحمم البركانية على سطحه. " ويحمل الكوكب الغامض اسم 55 Cancrie، وهو "قريب نسبيا" إلى الأرض، حيث يبعد عنا وفقا لوكالة ناسا 40 سنة ضوئية.

Comments

comments

اضغط للتعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأكثر قراءة

للأعلى