أخطاء السيرة الذاتية المدمرة تعرف عليها من أجل أن تتجنبها

أخطاء السيرة الذاتية … تُعتبر السيرة الذاتية البوابة الرئيسية للقبول في أي وظيفة و لأن هذه السيرة تعكس الكثير عن شخصية كاتبها فإن الخطأ بها قد يؤدي إلي فقدان الوظيفة .

اقرأ كذلك

كيف تصير موظف مبيعات بارع ومتميز في مجالك إلي أقصي درجة

ثمانية من أكثر أخطاء السيرة الذاتية تدميراً :

السيرة الذاتية
السيرة الذاتية

1- إنتبه للأخطاء النحوية و المطبعية

مهما كانت الأخطاء النحوية و المطبعية صغيرة فإنها دائماً ما تُعطي للمدراء و مسؤولي التوظيف إنطباع واحد فقط ألا و هو أن الباحث عن الوظيفة لم يُعطي سيرته الذاتيه الوقت الكافي ليُعيد فيها التدقيق أي أنها لا تستحق الوقت الكافي لقرائتها .

2- السيرة الذاتية ليست مكاناً لمواقع التواصل الإجتماعي

إذا لم يتطلب التقديم الحساب الشخصي علي أياً من مواقع التواصل الإجتماعي فيُحبذ أن لا تضع وصلات لحساباتك علي أياً من تويتر أو فيسبوك و غيره في سيرتك الذاتية .

3- لا تكذب

لا مفر من الحقيقة و لهذا فحاول أن تتجنب الكذب دائماً فعاجلاً أم أجلاً  فإن كذباتك ستُكشف و سوف يكون موقفك محرجاً للغاية أمام الجميع و لهذا فمهما كانت مؤهلاتك ضعيفة و خبراتك قليلة فدائماً تفادي الكذب و تحلي بالإيمان و الأمل .

4- لا تتعجل في الكلام عن الراتب

السيرة الذاتية مُخصصة لعرض الخبرات و المهارات المهنية الشخصية فقط و لهذا فلا تُضيف إليها الراتب المطلوب حيث أن أمور الراتب تتم مناقشتها خلال المقابلة .

5- تجنب الخط المزخرف أو أي خط غير واضح

دائماً ما يحاول المتقدمين إلي وظيفة ما أن يجعلوا من سيرتهم الذاتية راقية المنظر عن طريق زخرفة الخط و غيره من الأمور التي قد تتسبب بصرف الإهتمام عن السيرة الذاتية مهما كان محتواها حيث أن الدراسات العلمية أثبتت أن الخطوط المزخرفة دائماً ما يكون من الصعب قرائتها .

6- ركز علي الخبرات

من الأمور الأساسية في السيرة الذاتية ذكر كافة الخبرات و المهارات فإذا ما كان المُتأهل لا يتمتع بالقدر الكافي من المؤهلات فإن مدير التوظيف علي الأرجع سيُهمل هذه السيرة الذاتية و لن يستغرق وقتاً في قرائتها حتي ، و من الجدير بالذكر أن من أكثر يجعل من السيرة الذاتية فاشلة عدم تسليط الضوء علي نقاط القوة الفعلية و الخبرات فهذا يترك شعور لدي مدير التوظيف بأن المتأهل للوظيفة غير مناسب .

7- دع السلبيات تنتظر للنهاية 

السيرة الذاتية ما هي إلا بداية التقديم إلي الوظيفة و لهذا فلا يُمكن أن تبدأ هذه البداية بنبرة سلبية .

8- قدم نفسك بطريقة ذكية

التحدث في السيرة الذاتية عن أمور و حكايات غير مُجدية هو مما لا شك فيه الطريق الأقصر إلي الرفص و لهذا فحاول قدر المستطاع أن لا تذكر في السيرة الذاتية سوي الخبرات و المهارات المتعلقة بالوظيفة فمثلاً إذا ما كنت تعمل نادل خلال فترة الجامعة فليس من الضروري ذكر هذا في السيرة الذاتية .