فنون

ألين خلف و جوانا ملاح و ماريا و غيرهم..أين ذهبت نجمات بداية الألفيات ؟

ألين خلف و جوانا ملاح و ماريا و غيرهم..أين ذهبت نجمات بداية الألفيات ؟

ظهرت بعض النجمات مثل ألين خلف و جوانا ملاح و ماريا وغيرهم فى بداية الألفيات …

وسرعان ما لمعوا فى الأقطار العربية ..

يعرفهم جمهور التسعينات بشدة ولكن …أين اختفت تلك النجمات الآن ؟

ألين خلف :

ظهرت ألين خلف فى برنامج مسابقات “ليالى لبنان” ..

وقد حصلت على الميدالية الذهبية فى هذا البرنامج .

وفى عام 1996 كان لديها ألبوم غنائى إلا أنه لم ينتشر بتلك القوة .

ولكن نجاحها الشديد كان فى عام 2001 مع ألبوم دلع الحبايب .

وقد توقفت ألين خلف عن الغناء من بعد العام 2005 و تفرغت لمنزلها وأسرتها ورعاية أولادها .

جوانا ملاح :

بدأت جوانا مشوارها الفنى من خلال استوديو الفن عن فئة الأغنية الفلكولورية .

وقد حصلت على الميدالية الذهبية وقتها .

وبدأت التعاون مع روتانا بنجاح مقبول ثم أطلقت عام 2003 أغنية منفردة بعنوان ما تغيب عنى بشتقلك .

إلا أن الإنطلاقة الحقيقية كانت لها عام 2006 فى ألبوم هتفضل فى قلبى .

وهذا الألبوم الذى شهرها عبر العالم العربى بشدة .

وانضمت بعد ذلك جوانا إلى شركة Q Music إلا أنها لم تحقق النجاح المرجو .

كما أطلقت 2008 أغنية دينية ولكن أيضا لم يكن لها صدى إطلاقا .

وكان لها أغنية لمساندة الأطفال حول العالم عام 2011 تدعى العطاء ، إلا أنها لم يكن لديها صدى إطلاقا .

وهناك أقاويل تدور حول عودتها للغناء مرة أخرى ولكن لا أحد يعلم متى ..

ماريا :

المطربة الأرمينية ماريا حازت على شهرة واسعة للغاية فى الوطن العربى من خلال أغنيتها إلعب .

وكانت الأغنية من إخراج جاد شويرى الذى عرف بأغنيه ذات الإيحاءات الجنسية .

ولكنها قد قامت بعد فترة قصيرة من التعاون معه بفسخ التعاقد .

وقالت أنه يتعامل بمنطق التاجر الذى يهمه كل يوم إطلاق نجم جديد وليس بمنطق المخرج .

اختفت ماريا من الساحة الغنائية تقريبا وكانت لها مشاركتين فى فيلمى أحاسيس عام 2009 و بدون رقابة عام 2010 .

إلا أن الفيلمين لم ينجحا إلا نجاح محدود للغاية .

ولم يعد هناك وجود أو تصريحات للنجمة فى الوقت الحالى على الإطلاق .

كاتيا حرب :

كاتيا حرب قد انطلقت عام 1993 من خلال برنامج ستوديو الفن .

وفى هذا العام كان قد انطلق مطربون كبار آخرون مثل وائل كافورى وديانا حداد وأليسا .

وبعدها اشتركت مع العديد من المطربين فى ألبومات مشتركة .

فى بين العامين 1999 و 2004 أصدرت أربعة ألبومات غنائية مشتركة .

وأغنيتها الأشهر على الإطلاق حول الوطن العربى كانت أغنية أد الحب التى صدرت فى ألبوم كاتيا 2004 .

ثم فى قمة شهرتها قررت الاعتزال وتفرغت لدراسة اللاهوت ومساعدة المحتاجين واليتامى.

مؤدية رسالة كانت تريد أن تقوم بها ربما من قبل أن تبدأ مجال الغناء أساسا.

دارين حدشيتى :

شاركت دارين فى برنامج لبنانى يدعى كأس النجوم إلا أنها لم توفق ، ولكنها شاركت بعدها فى استوديو الفن .

لتحصل على الميدالية البرونزية من ستوديو الفن .

وقد تم إنشاء شركة ليا برودكشن خصيصا من أجل تبنى موهبة دارين .

وقامت بإطلاق ألبوم عام 2005 ، ولمعت بشدة فى أداء أغنية قدام الكل التى صورت كليب .

وانتشرت فى الوطن العربى وحصلت من خلالها على شهرتها الكبيرة .

ثم قامت بعد ذلك بإطلاق ألبومين أخرهم عام 2008 ولكنهم لم يحققا نفس الإنتشار الشديد للألبوم السابق .

وقامت بأداء عدد من الأغانى المنفردة .

ثم اختفت على الساحة لفترة طويلة .

ولكنها عادت وصرحت بأن سر إختفائها هو وفاة صديقها ومدير أعمالها والذى أثر عليها بشدة .

وقالت أنها سوف تعود للغناء ولكن لم تحدد وقتا محددا لذلك وإنما قالت فى أقرب فرصة .

مايا نصري :

مغنية وممثلة لبنانية عملت كفترة كعارضة أزياء أيضا .

كانت قد شاركت فى كأس النجوم عن فئة أغانى ليلى مراد وتمكنت من إحراز ثلاثة كؤوس وهذه كانت الإنطلاقة الحقيقية لها .

تبنى موهبتها سيمون أسمر معد برنامج المسابقات الشهير .

وقامت بإصدار أول ألبوماتها أخبارك ايه عام 2001 .

وكان لهذا الألبوم صدى كبير ونجاح كبير فى الوطن العربى ولعل معظم أغانيه حازت الشهرة .

وما بين عامى 2003 و 2008 قامت بإصدار ثلاثة ألبومات كان الأول والثانى نجاحهم متوسط ولكن الأخير بعنوان “جاى الوقت” فشل بشدة .

ومنذ العام 2006 وكانت النجمة قد اتجهت للتمثيل وأول أفلامها مع مصطفى شعبان بعنوان الكود 36 والذى كان نجاحه محدودا للغاية .

وقد تخلت مايا عن الغناء منذ أكثر من 6 أعوام إلا أن هناك تصريحات بشأن عودتها قريبا .

اضغط للتعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأكثر قراءة

للأعلى