صحة

دراسة تؤكد أن الأسبرين يمنع تسمم الحمل

الأسبرين يمنع تسمم الحمل

دراسة كانت تدور بشأن أن الأسبرين يمنع تسمم الحمل وتسمم الحمل درات في السويد وخلصت تلك الدراسة إلي العديد من النتائج الهامة للغاية .

الأسبرين يمنع تسمم الحمل

واكدت نتائج الدراسة، التي جاءت بعد تناول النسوة المشمولات بالدراسة بشكل يومي دواء الأسبرين ابتداء من الأسبوع 11 من الحمل حتى الاسبوع 36 من الحمل ، انه من الممكن للنساء ، عبر استعمال وسائل سهلة خلال الاشهر الثلاثة الاولى من الحمل ، من التقليص من خطر الاصابة بتسمم الحمل بشكل كبير .

وينبع داء تسمم الحمل من خلل يصيب الاوعية الدموية في المشيمة ، مما يكون السبب بوجود معضلة في تدفق الدم الى الجنين ، وبالتالي يرتفع بشدة ضغط دم الام ، مما يكون السبب في عمل ضرر بالغ للجنين وللأم نفسها وأجهزة جسدها المختلفة .
واكدت الدراسة التي نشرت نتائجها صحف سويدية ، وجود مقياس بسيط لمنع المرض الذي يؤدي للولادة المبكرة والذي يشكل خطرا كبيرا يهدد حياة الأم والجنين.

وشملت الدراسة نحو 1776 امراة ممن يعتبرن أكثر أو أكبر النسب تعرضا للاصابة بمرض تسمم الحمل والمعاناة من مقدمات الإرتجاع الذي يؤدي لإرتفاع ضغط الدم بعد 20 أسبوعا من الحمل مع ظهور البروتين في البول وبداية الأعراض.
وخلصت إلى ان تناول المرأة الحامل جرعة خفيفة بشكل يومي من الأسبرين يساهم في تقليل مخاطر الاصابة بتسمم الحمل.

أشارت الدراسة إلى أن تسمم الحمل قد يحدث قبل الاسبوع 37 بنسبة 62 % ،  ويؤدي تناول الأسبرين إلي خفض معدل الإصابة لمرض تسمم الحمل المبكر قبل الأسبوع 34 بنسبة 82 في المائة.

اضغط للتعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الموضوعات

للأعلى