الجامع الكبير في ماردين

الجامع الكبير في ماردين
لطالما كانت مدينة ماردين مهداً للكثير من الأديان و المدارس الدينية علي مر العصور , و يبدوا هذا في عدد جوامعها و مدارسها الدينية , و تمتاز هذه المدينة بإحتوائها علي بعض أقدم جوامع تركيا كالجامع الكبير الذي يُعتبر أول و أقدم جامع في تركيا كلها .
طبقاً للكتابات الأثرية فإن المسجد قد بُني سنة 1176 ميلادياً بأمر من قطب الدين الغازي ملك ديار بكر الثاني , و قد عُثِرَ علي 16 كتابة مختلفة ترجع للعهدين الأرتوكي و للأك كويون .
 
و قد تعرض المسجد للتخريب سنة 1400  بعدما إستولي تيمورلنك علي المدينة و لكنه تعرض كذلك لعملية ترميم خلال العهد المملوكي , و في مرة اخري خلال العهد العثماني و قد كانت عملية الترميم الأخيرة سنة 2010 .
يقبع المسجد ما بين ثنايا و أبنية المدينة و يضم مئذنة شاهقة العلو و قبة مُطلة علي المدينة بأسرها , و علي منارة المسجد مكتوب بالخط الكوفي كلمة التوحيد و أسماء العشرة المبشرين بالجنة و علي جدار الباحة الشرقي ستجدون كذلك بعض الكتابات الأخري و قد صُمِمت هذه الباحة طبقاً للطراز الأرتوكي .
و في حرم المسجد لداخلي ستجدون أعمدة مبنية من الحجارة المُقطعة علي شكل مستطيلات ثخينة , و تستطيعون الدخول إلي المسجد عن طريق باحتهِ من أربعة أبواب عملاقة , و في شمال بحة المسجد و داخل إيون الجامع تحديداً ستجدون سبيل ماء يُسمي أرتوكلو تششمسة فيه تجري المياه بطريقة ساحرة تُظهر دقة و جمال فن العمارة الأرتوكلية .

 

التعليقات مغلقة.