كل ما تريد معرفته عن الحزازيات المنبطحة

الحزازيات المنبطحة من أنواع النباتات، فهى ننميز بإنها نباتات صغيرة الحجم ملساء، يبلغ طولها 10:1 سم حوالى (0.4–4 بوصة)، ويوجد أنواع غيرها ذات حجم أكبر، علماً بأن الحزازيات لا تحتوي على أزهار أو بذور، وأوراقها يتم تغطيتها بخطوط محرزة، حيث يمر أوقات على الحزازيات نكوم كبسولات مدببة أو بوغية، وينمو هذا النبات في أماكن رطبه ولا يوجد بها شمش تكون ظليلة، فمن خلال الفقرات التالية نوضح كل ما ترغبون معرفة عم هذه النباتات من حيث الخصائص التي تحتوي عليها والميزات ودورة حياتها وغيرها من المعلومات العامة.

قد يهمك أيضاً

نبات الثمام من أكثر النباتات إنتشارا بالإمارات

تصنيف نبات الحزازية :-

تصنيف نبات الحزازية
تصنيف نبات الحزازية

هذه النباتات تندرج تحت قسمين من الأقسام النباتية، وتميزه يكون بكل سهولة كالتالي:

1_ الحزازيات الكبدية: جسم النبات الجاميطي ثالوسي مفرطح منبطح ورق الشكل عادة .

2_ الحزازيات القائمة : هذا النوع يتميز بتواجد نمو خيطي يسمي “بالپروتونيما protonema”، وهو الخيط الأولي تتكون من خلال براعم تنمو مكونة نباتات جاميطية قائمة، ثم يتم نحلل الخيط الأول الذي يصل بين هذه النباتات الجاميطية وبالتاي يكون كل نبات جاميطي مستقل عن غيره، ومن أبرز ما يميز هذا النبات السيقان وأوراق وأشباه جذور وأعضاء جنسية.

مميزات النباتات الحزازية المنبطحة :-

مميزات النباتات الحزازية المنبطحة
مميزات النباتات الحزازية المنبطحة
  • هذا النوع النوع من النباتات يصبح معظمها أرضي، حيث ينمو تحت ظروف معينة وهر جو شديد الرطوبة والقليل من الضوء، ويوجد أنواع قليلة من النبات ينمو في الماء أو فى ظروف جافة.
  • جسم نباتات الحزازية يتميز بإمه صغير الحجم، لا يتجاوز الـ10 سنتيمترات في الطول، نادر ما ينجاوز ذلك الطول.
  • النباتات الجميطية نكون أكبر من النبات الجرثومي، حيث يضم على البلاستيدات ذات اللون الأخضر، والجدير بالذكر أن النبات الجرثومي ينمو ويتغذي على النبات الجاميطي، وفي بعض الأوقات يضم النبات الجرثومي على بلاستيدات ذات اللون الأخضر، ففي هذه الحالة يحدث بعملية التمثل الضوئي من خلال اعتمادة على نفسه بشكل جزئي.
  • النباتات الجاميطية للحزازيات تشبه بحد كبير من الطحالب الخضراء، حيث يضم على صيغات كلوروفيل أ و ب وزانثوفيلات والفاكاروتين وبيتا، علماً بأن الجذر الخلوي قائم على السليلوز.
  • النبات الجاميطي تتعدد أشكاله وتختلف، حيث يوجد في بعض حالاته أن السيقان والأوراق موجودة ولكن لا يوجد له جذور، وفي بعض الحالات يتكون النبات م ثالوس ليس به سيقان وجذور وكذلك أوراق.

اقرأ أيضاً

نبات الفينوس من أغرب النباتات المفترسة حول العالم

أهمية نبات الحزازيات :-

أهمية نبات الحزازيات
أهمية نباتات الحزازيات المنبطحة

1- يساعد النبات على حفظ التربة من الانجراف.

2- تساعد على تحليل الصخور لكي يتم تكوين التربة الصالحة، من أجل نمو النباتات الكبيرة.

3- كتل الحزازيات المنتشرة في الغابات تلعب دور كبير في  امتصاص ماء المطر، وهذا ينتج من خلال جسمها الإسفنجي، وهذا الذي يجعل نلك النبات يتم زراعته في بعض الدول بالحدائق المنزلية، لكب بقوم بدور الاحتفاظ بالماء.

امثله الحزازيات المنبطحة :-

من أمثله هذا النبات هو نبات الماركانتيا (Marchantia)، حيث يوجد بعدد كبير في الماكم المتظلله بجانب المجاري المائية العذبة، ويمكنه التعاتش في الأمكاكن الرطبة الظليلة التي تتواجد على الصخور والتربة، وتظهر على شكل جماعات كبيرة.

نبات الماركنتيا ثنائي المسكن :

يتواجد هذا النوع على الجيل المشيجي، في فترة أعضاء التكاثر والتي تتمثل في “الانثريدات المذكرة وألأرشيجونات المؤنثة” .

والجدير بالذمر يتكون نبات الماركانتيا من نبات أخضر، يبلغ عرضه حوالى من 1 إلي 1.5 سم، وبه عرق وسطى، ومن خلال ينقسم النبات لفصين، كما يوجد به فصوص تشبه الكبد.

قد يهمك أيضاً

نبات الغضا من النباتات الصحراوية المهددة بالإنقراض

التعليقات مغلقة.