أخبار متفرقة

العطف والتعاطف … تعرف على الفرق بينهم

العطف والتعاطف

العطف والتعاطف كلمتين كل واحدة منهم لها معني مختلف عن الثاني، ويوجد العديد من الناس يختلط عليهم الأمر فى فهمهم أو الفرق بينهم، لذلك من خلال موقعنا موقع “ميديا ارابيا” نتناول لكن الفرق بينهم بشكل مبسط للغاية ومعني كل كلمة على حدة، لكي يسهل علي حضراتكم معرفتهم، وشرح معناهم لمن يريد التفرقة ما بينهم.

قد يهمك أيضاً

ما هو الذكاء العاطفى و كيفية تنميته و سمات مَن يتمتعون بقدراً منه

معني كلمة العطف :-

معني كلمة العطف
معني كلمة العطف

العطف هو شعور إيجابي ينتج من خلال تعاطفك مع شخص آخر، فهو إحساس بالتعاطف بفعل أمر ما نتيجة شعورك بالعطف عليه، حيث ينتج على العطف شعور وفعل، يتمثل فى شعور أنك تتعاطف معه، وتريد فعل شئ من أجله، لان العطف رغبة بداخل الشخص ينتح عنه أفعال إيجابية وإحساسه بالأمان وإنه بجانبه.

معني كلمة التعاطف :-

معني كلمة التعاطف
معني كلمة التعاطف

التعاطف هو شعور عاطفي لحالة شخص ما، علماً بأن التعاطف يرتبط بحد كبير بالمشاعر الإنسانية الخاصة بالإنسان، بمعني عند حدوث موقف مؤلم لشخص، تجد شعور اتجاهه بالتعاطف معه، عندما يحس الشخص بالتعاطف تجاه شخص آخر عند يأتي في تفكيره إنه فى نفس الوضع والحالة الذي به، وهذا يعتبر شعور بداخلك فقط ولكن لن تقوم بفعل شئ تجاهله للتخفيف عن تلك الشخص.

الفرق بين العطف والتعاطف :-

يوجد العديد من الأشخاص يستخدم كلمتين العطف والتعاطف لتوضيح الإحساس الشعوري تجاه الأشخاص الآخرين، وهذا خاطئ لغنه يوجد فرق كبير بينهم وكل كلمة لها معني يختلف تماماً عن الآخر،ولكن يمكنك التميز بينهم بنقطتين فقط بكل بسهولة كالتالي:

  • التعاطف هو شعور عاطفي سلبي تجاه الآخر، بمعني يشعر الشخص بداخله باستجابة عاطفيه تجاه فقط ولا يقوم بفعل شئ للوقوف بجانبه أو التخفيف عنه.
  • العطف هو أن تشعر بالأشخاص الآخرين من خلال عمل أفعال وتصرفات للشخص الآخر، والغرض من تلك الأفعال أن تخفف عليه وتحسين حالته.

اقرأ كذلك

10 سمات للمرضى النفسيين ..أولها يحبون السهر بشدة

أمثلة توضح الفرق بين العطف والتعاطف :-

أمثلة توضح الفرق بين العطف والتعاطف
أمثلة توضح الفرق بين العطف والتعاطف

بعد توضيح المعني الخاص بين الكلمتين العطف والتعاطف، قوم الآن بشرح الفرق بينهم بأمثلة لكل يسهل عليك فهمهم أكثر بشكل واضح ومفهوم كالتالي:

مثال عن التعاطف:

عند مرور أحد من أصدقائك أو جيرانك أو أقاربك بظرف سئ للغاية مثل وفاة شخص مقرب لهم، فيأتي بداخلك شعور حزن وضيق على رؤية الحزن والأسي لهذا الشخص الذي تعرفه الذي حصل عنده حالة الوفاة، فيمرك عليك حالة من الحزن عندما تتذكر المشاعر التي مرت عليك عند فقدان شخص عزيز عليك، لذلك تشعر بما يشعره صديقك عند مرره بتلك التي مررت به، فهو شعور داخلي فقط، فلا تقوم بفعل شئ معه فهذا يكون تعاطف فقط.

مثال عن العطف:

عند مرور صديقك المُقرب لك بظرف أو موقف سئ، فأنت تشعر به وتقوم بعدة محاولات لكي تخف عنه وتزيا من حزنه، مثل التحدث معه كثير لكي تعون عليه، أو أن تقوم بأخذه فى حضنك، والجلوس معه بعض الوقت، وفي ذات الوقت تقوم ببعض الأفعال مكان صاحبك الذي يعجز عن القيام بها نظراً لما يمر به، أو تتولي أعمال خاصة به بالنيابة عنه لكي تخفف عليه، فكل هذه الأمور تدل أنك تشر بما يشعره صديقه، وأنك متعاطف معه بفعل أمور إيجابية تخفف عنه فهذا يكون الشعور بالعطف معه.

قد يهمك أيضاً

الفرق بين طريقة تفكير الأثرياء و الناس العاديين

السابق
تعرف على أجمل متاحف الإمارات
التالي
الغاء خدمة stad vf من فودافون