فنون

القصة الحقيقية لفلم The Exorcist .. الفتاة التي تلبسها الجن .. Emily Rose

القصة الحقيقية لفلم The Exorcist .. الفتاة التي تلبسها الجن .. Emily Rose

القصة الحقيقية لفلم The Exorcist .. الفتاة التي تلبسها الجن .. Emily Rose

كثيرة هي الافلام التي عرضت وكان اسمها The Exorcist أو The Exorcism … وكانت هذه الافلام تتحدث عن قصة فتاة تسمى في الفلم Emily Rose … ومختصر قصة الفلم ان جن تلبس هذه الفتاة … وحاول الأطباء علاجها … لكن دون جدوى … وجاء احد القساوسة من الكنيسة المجاورة لعلاجها واخراج الجن منها … لكنه لم يستطيع … وفي النهاية ماتت الفتاة في ريعان شبابها .

فمن هي Emily Rose … وما هي قصتها الحقيقية … وماذا حدث معها … هذا ما ستعرفونه بعد قراءة هذا الموضوع .

من هي Emily Rose 

ولدت Anneliese Michel في 21/9/1952 …

وكانت تتمتع بحياة عادية طبيعية …

وقد شبت وهي متعلقة بالدين ( المسيحي ) …

وفي يوم من ايام 1968 تغيرت حياتها وبدون سابق انذار …

عندما بدات جسمها يرتجف … واصبحت لا تسطيع السيطرة على نفسها …

واثناء هذه النوبات كانت لا تستطيع الاستنجاد باحد والديها …

او احد من اخواتها الثلاث … وعندها عرضها والديها على طبيب اعصاب …

فشخص حالتها بالصرع …

وان ما تتعرض له هي نوبات الصرع …

واوصى هذا الطبيب بعلاجها بالمستشفى …

بسبب شدة النوبات التي كانت تتعرض لها .

هجمات شيطانية

وبعد تلك الاثار … وفي عام 1970 …

بدات تشعر وهي تقرأ الانجيل بهجمات شيطانية …

كانت تسمع اصوات الجن وهم يقولون لها “ستطبخين في جهنم” …

وذكرت مرة واحدة للاطباء بخصوص الشياطين …

وفقدت انليز كل الامل في معالجتها طبيا .

وجاء الى والديها قساوسة كثيرين يريدون علاجها …

لكن والديها رفضوا ذلك …

وقرروا ان تستمر في علاجها الطبي …

محاولات أخرى 

وفي عام 1974 جاء القس Ernst وطلب علاجها لانه يحمل رخصة لطرد الارواح من اسقف مدينة Wurzburg …

رفض طلبه في البداية …

ولكنه بدأ بعلاجها فيما بعد …

ولكن الاعراض لم تقل …

واصبح وضعها اسوأ … لم تعد تتناول الطعام …

لان الشياطين لم تسمح لها …

وبدأت تنام على الارض…

وتاكل الفحم والعناكب والذباب …

حتى انها بدات تشرب بولها …

واصبح يسمع صراخها دائما في البيت .


وفي عام 1975 قرر اسقف مدينة Wurzburg عين الاب ارنولد لعلاج الفتاة …

بدل من الاب ايرنست …

واستخدم الاب ارنولد الطريقة القديمة التي كانت متبعة لطرد الجن منذ القرن السادس عشر …

وظهر للاب ارنولد عنده محاولته اخراج الجن من الفتاة ان هناك حوالي سبعة من الجن يعيشون داخل الفتاة … وكانت محازلت اخراج الجن شديدة …

حيث يحتاج في بعض الاحيان الى تربيط الفتاة في السرير …

او ان يقوم عدة رجال بامساكها …

وبعد هذه المحاولات …

وجدت الفتاة نفسها انها تحسنت …

واصبحت قادرة على العودة الى المدرسة …

او الى الكنيسة .

لكن في الحقيقة … هجمات الجن لم تتوقف …

وتجد نفسها في بعض الاحيان قد شلت …

او يغمى عليها … استمرت جلسات طرد الجن اشهر …

وكان الاب عادة يسجل اشرطة لعملية الطرد …

سجل اكثر من 40 شريط …

وكانت تجبر نفسها على اداء الصلاة لمحاولة طرد الشياطين …

اكثر من 600 ركعة ادتها …

كانت تسبب لها التعب الشديد …

ومشاكل في جسدها .

اليوم الأخير 

كان اليوم الاخير لطرد الجن هو 30/6/1976 …

وكانت في تلك الفترة تعاني من مرض في الرئة …

وكانت تعاني من حمى مرتفعة …

كانت في تلك الفترة لا تستطيع ان تصلي بنفسها …

وكان والداها يسلعدانها على الصلاة …

وقالت في اخر كلماتها … “امي اخشى ” …

وفي اليوم التالي ماتت الفتاة …

واعلم القس ارنيست السلطات الحكومية …

وعلى اثرها بدا المدعي الكبير بالتحري .


الفيلم السينمائى  


وقد تم انتاج فلم سينمائي عام 1973 باسم The Exorcist … واثار هذا الفلم حالة هستيرية بين الناس … وقد قال الاطباء النفسيين في كل اروبا ان افكار استحوذت على مرضاهم … واخذ المحققين والمدعي اكثر من سنتين لاحالة ملف الفتاة الى المحكمة … وكان التاخير بسبب التحقيق والتدقيق في الحقائق الغريبة … وكان السؤال الموجه للمحكمة … ما سبب موت الفتاة ؟ ومن المسؤول عن موتها ؟

 

هناك من قال ان عدم ارسال الفتاة الى مستشفى نفسي هو السبب …

لانه في المستشفى كانت ستجبر على تناول الطعام والدواء …

القساوسة اكدوا من خلال الاشرطة تلبس الجن بها …

وكان في احد التسجيلات صوت لجن يسمي نفسه هتلر يتكلم …

طبعا الاطباء النفسيين لم يصدقوا هذه الادلة ..

. وحملوا القساوسة السبب وانهم هم من اقنعوا الفتاة بوجود جن داخلها .

وبعد مداولة المحكمة … تبين ان الاب الذي كان يحاول طرد الجن مذنب …

وانه تسبب بموت الفتاة بدون قصد …

وبسبب اهماله …

واستعماله اساليب ساذجة …

حوكم على اثرها بالسجن 6 أشهر ..

وابضا تم تحميل الاهل المسؤلية لانهم وافقوا على علاج ساذج ولم يرسلوا الفتاة الى المستشفى …

لكنهم لم يحاكموا

والان هناك الكثير من الناس يزورون قبر الفتاة … لانهم بعتقدون انها حاربة الجن بشجاعة .

تعليق واحد

1 Comment

  1. Pingback: 10 أفلام رعب مقتبسة من قصص حقيقية ستجمّد الدم في عروقك - ميديا ارابيا

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأكثر قراءة

للأعلى