انييستا رسام الكرة الاسبانية اللاعب المقرب للجميع

انييستا رسام الكرة الاسبانية … اندريس انييستا ، اسم يعشقه كل محبي كرة القدم في العالم، وهي حالة نادرة الحدوث حينما يملك لاعب في صفوف برشلونة محبة واحترام عشاق المنافس التقليدي ريال مدريد، ولكن انييستا أجبر الجميع على احترامه وتقدير إمكانياته العالية والتي منحت فريقه الكثير من البطولات التي ساهم في تحقيقها، كما انه أحد نجوم الجيل الذهبي للمنتخب الاسباني الفائز بكأس العالم 2010، الرسام وهو اللقب الأمثل لوصفه فما يقدمه انييستا لوحة فنية متكاملة من الأداء والمهارات.

حزن الكثيرين مؤخرا بعد إعلان انييستا أن هذا هو موسمه الأخير مع البرسا ولم يعرف حتى الآن ما هي وجهته القادمة، أيا كان القرار القادم للرسام، فسيظل اسمه محفورا داخل عقول وقلوب كل متابعي كرة القدم في العالم كأحد عظماء المستديرة، وسنتعرف سويا على مشوار انييستا مع المستدير ومسيرته الكبيرة من خلال موضوعنا هذا.

قد يهمك كذلك

اجمل اهداف كرة القدم .. شاهد معنا أفضل 10 أهداف في عالم كرة القدم واستمتع

نشأة انييستا رسام الكرة الاسبانية وبدايته مع كرة القدم :

انييستا
انييستا

ولد انييستا في 14 مايو عام 1984، بمدينة الباسيتي جنوب شرق اسبانيا، وانضم لصفوف برشلونة عام 1996 وكان عمره حينها 12 عام، بعدما رصده كشافة البرسا خلال مشاركته مع فريق الباسيتي في بطولة برونيت، وتدرج انييستا في فرق برشلونة العمرية ووصل لفريق برشلونةB في موسم 200-2001، وأصبح صانع الالعاب الرئيسي في الفريق، وفي أكتوبر 2002 تحقق حلم انييستا باللعب في صفوف الفريق الاول، في مباراة لعبها البرسا ضد فريق بروج البلجيكي خلال بطولة دوري الأبطال، وترك انطباعا جيدا لدي الجميع في تلك الليلة.

انييستا وبرشلونة وقصة نجاح كبيرة :

بعدما انطلاقته الأولى مع فريق برشلونة الأول استمر انييستا في تقديم المتعة الكروية والأداء المميز وساهم في حصوله فريقه على الليجا موسم 2004-2005، و استمر انييستا في تقديم مواسم ممتازة مع البرسا وفي موسم 2007-2008 ارتدى انييستا القميص رقم 8 والذي يرتديه حتى الآن، واستمر في أدائه الرائع و المستمر مع فريقه، إلا انه مؤخرا وبسبب إصابة الركبة المتكررة التي حدثت له، قد تغيب عن بعض مباريات البرسا، فانييستا وبرشلونة قصة نجاح عظيمة تكللت بالفوز بالعديد من البطولات والتي كان لانييستا المساهمة الكبير في حصول فريقه عليها.

انييستا والمنتخب الاسباني :

انييستا هو احد ركائز المنتخب الاسباني ومن أهم لاعبيه فقد شارك في كاس العالم 2006-2010، وفاز مع منتخب بلاده ببطولة أمم أوروبا 2008، و أمم أوروبا 2012، وفي يوم 11 يوليو 2010 وفي الدقائق الأخيرة من الوقت الإضافي أمام المنتخب الهولندي، أحرز انييستا هدفه الذي منح المنتخب الأسباني اول بطولة كأس عالم في تاريخه.
وقد اختير انييستا أفضل لاعب في أمم أوروبا 2012، وأفضل لاعب في أوروبا من نفس العام، وهو أحد المرشحين الدائمين للفوز بالكرة الذهبية، وقد فاز انييستا بكل الألقاب الممكنة للاعب كرة القدم، وأطلق اسمه على الملعب الرئيسي ببلدته الأصلية الباسيتي.