تعرف علي بيكنباور الكرة المصرية مصطفى يونس

بيكنباور الكرة المصرية مصطفى يونس … التاريخ لا يكذب، هكذا يمكن القول على التاريخ الكبير والمستوى المميز الذي قدمه مصطفى يونس لاعب النادي الأهلي ومنتخب مصر الأسبق، في حقبة السبعينيات، سواء كلاعب أو كمدرب أو حتى كمحلل ومقدم برامج رياضية.

من هو بيكنباور الكرة المصرية مصطفى يونس 

 بيكنباور الكرة المصرية مصطفى يونس 
بيكنباور الكرة المصرية مصطفى يونس

مصطفى يونس من مواليد 25 ديسمبر عام 1953، حيث ولد في مدينة القاهرة، بدايته مع كرة القدم كانت عبر بوابة النادي الأهلي حيث انضم لفريق الناشئين بالنادي عام 1969 ولعب لمدة 3 مواسم أظهر خلالهم مستوى مميز جعله يتواجد مع الفريق الأول موسم 1972/1973.

وأول مشاركة لمصطفى يونس مع الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي كانت أمام فريق الأوليمبي السكندري موسم 1972/1973، ومنذ ذلك الحين ظل يونس أحد أعمدة الأهلي الأساسية لمدة 11 موسم مع الفريق، وفي مباراة تاريخية لن ينساها مصطفى يونس عندما سجل هدف الفوز على الزمالك، في مباراة موسم 1973، وحرم الزمالك من اللقب ومنح غزل المحلة لقب الدوري.

هيديكوتى المدرب المجري التاريخي للنادي الأهلي، كان له دورًا واضحًا في إثقال موهبة مصطفى يونس، حيث طور من مستواه الفني إلى أن وصل لأعلى المستويات، وأصبح أحد العناصر التي لا غنى عنها سواء في النادي الأهلي أو المنتخب الوطني.

قد يهمك أيضا

طه اسماعيل .. تاريخ حافل بالإنجازات كمدرب.. وشيخ المحللين العرب

“بيكنباور” كما أطلق عليه من قبل النقاد والجمهور بسبب تشابه مستواه مع الأسطورة الألمانية بكنباور لعب في صفوف النادي الأهلي لمدة تزيد عن 11 موسم متتالي، أحرز خلالها  11 بطولة مع الفريق، منها 7 بطولات دوري متتالية من موسم 1974/1975 حتى موسم 1981/1982، بالإضافة إلى الحصول على لقب كأس مصر 3 مرات 1978 – 1981 – 1983، إلى جانب الحصول على لقب بطولة إفريقيا للأندية أبطال الدوري عام 1982 كأول جيل للأهلي يحقق اللقب، ومثل مصطفى يونس المنتخب الوطني لمدة تزيد عن 5 سنوات، حيث لعب ضمن صفوف الفراعنة منذ موسم 1974 حتى عام 1979.

تعرف أيضا علي

الأسطورة صالح سليم عام 2002 … خلو مبارك يجيب 11 موظف يلعبوا

بيكنباور الكرة المصرية، حصل على لقب أفضل لاعب في مصر موسم 1979/1980، وسط وجود كوكبة من النجوم في ذلك التوقيت في الدوري المصري وفي النادي الأهلي.

يونس أعلن اعتزاله كرة القدم عام 1985، بعد مشوار حافل بالإنجازات والبطولات والمشاركات المحلية والقارية والدولية سواء مع المنتخب الوطني أو النادي الأهلي، حيث أنه كان قائد للأهلي والمنتخب الوطني.

بعد اعتزال يونس كرة القدم اتجه إلى مجال التدريب ومجال التقديم التلفزيوني، لكن تجربته في عالم التدريب لم تكن على نفس مستواه كلاعب، حيث أن أبرز إنجازاته كمدرب كانت تدريب منتخب الشباب مواليد 1991، بالإضافة إلى تدريبه فريق الهلال السوداني، إلا أنها لم تكن تجربة جيدة.

اقرأ كذلك

نشأة النادي الأهلي نادي التاريخ والوطنية والعراقة والنظال

أما على المستوى الإعلامي، فعمل مصطفى يونس في كثر من القنوات الفضائية الرياضية، سواء كمحلل فني للمباريات، أو كمقدم برامج، ونجح في الظهور بشكل قوي كمقدم برامج رياضية داخل مصر حيث أنه له شعبية كبيرة من الجماهير التي تتابعه.

مصطفى يونس على مستوى التقديم الإذاعي له خبرات طويلة في هذا المجال، مما جعله أحد أبرز الإعلاميين الموجودين على الساحة الرياضية في الوقت الحالي.