دراسة الجدوى التسويقية للمشروعات

دراسة الجدوي التسويقية لأي مشروع سواء كان صغير أو كبير أمر هام جداً في نجاحه، فدراسة الجدوي التسويقية جزءاً من دراسة الجدول التفصيلية لأي مشروع، وعلي أساسها يتم تقيم مدي نجاح أو فشل المشروع في تقديم خدماته ومنتجاته للمستهلك، حيث بيتم دراسة الأمور الحساسة المُتعلقة بالمشروع التي تعتمد علي أستمراريته ونسبة نجاحه، وكذلك تحديد درجة المنافسة في السوق مع المشاريع الأخري، وكذلك تُبين قدرة المشروع في الاستمرار ومواصلة العمل وقيمة تحقيق الربح.

دراسة الجدوى التسويقية
دراسة الجدوى التسويقية

نرصد لحضراتكم من خلال السطور التالية دراسة الجدوي التسويقية في إطار تفصيلي ودقيق موضح العلاقة التي تربط المُنتج بالسوق التي تشمل علي:

  • الطلب على المُنتج من جانب الزمن: تتطلب دراسة مقدار الطلب علي السلعة المطلوبة علي مدار السنة، أو الطلب ألموسمي علي السلعة، أو الطلب علي السلعة في أوقات مُعينة مثل الأعياد والمُناسبات.
  • الطلب على المُنتج من جانب المكان: تتطلب دراسة المنطقة المُستهدفة لتسويق المُنتج بشكل جيد، وبناءً علية يتضح إذا كانت المنطقة الجُغرافية مُستهدفة محلياً أو التصدير إلي الخارج.
  • المعلومات التسويقية المطلوبة لنجاح كل مشروع: تشمل دراسة السوق، والمنتج والسوق المُستهدف، ومستوي الطلب، والمستهلكون، والمُنافسة والعرض، والتوزيع والمُمارسات التجارية، والخطة التسويقية.

نشرح بالتفصيل كل نقطة علي حدي لعمل دراسة جدوي تسويقية سليمة تزيد نجاح للمشروع بشكل كبير.

قد يهمك كذلك:

أفكار إعلانية تسويقية مُميزة

دراسة الجدوى التسويقية للمشروعات :-

دراسة الجدوى التسويقية
دراسة الجدوى التسويقية للمشروعات
  • دراسة السوق لنجاح المشروع:

تُعد دراسة السوق الجوهر لتحديد إمكانية نجاح المشروع أم عدمه، سواء كان المشروع تُجاري أو صناعي أو خدمي، وكذلك يوضح مدي حاجة المُستهلكين للمُنتج التي يقدمه المشروع، لذلك يجب علي أي شخص  مُقبل علي إنشاء مشروع أن يقوم بدراسة السوق جيداً، لمعرفة كمية العرض والطلب، وسلوك المُستهلكين، ومعرفة السعر المُناسب للمُنتج، وتضم دراسة السوق مجموعة عناصر رئيسية مُتاح تحديدها من خلال النقاط التالية.

  • مُعدل مستوي الطلب للمنتج:

معرفة معدل الطلب الحالي للمنتج أو الخدمة التي قائم عليها المشروع، والتغيرات الموسمية إلي لها تأثر كبير علي الطلب وركود السوق، المعلومات المُتعلقة بالأسعار، ومدي تأثر سعر المُنتج أو الخدمة في التغير علي حجم الطلب عليه.

  • المُنتج والسوق المستهدف له:

معرفة مواصفات واستخدامات المُنتج، وكذلك الشريحة المستهدفة، والمنتجات البديلة المُنافسة.

  • المستهلكون للمُنتج:

دراسة حجم الاستهلاك للمُنتج، النمط الاستهلاكي، من يقوم بشراء المُنتج، ما الذي يدفع إلي شراء السلعة.

اقرأ أيضاً:

اكثر المشاريع ربحا فى مصر مضمونة وناجحة

  • طريقة التوزيع والمُمارسات التُجارية:

معرفة قنوات التوزيع، وكذلك المُمارسات التُجارية الحالية، والوسائل المُمكنة في ترويج المُنتج أو الخدمة، بالإضافة إلي معرفة قيمة تكلفة وسائل الترويج والإعلان.

  • المُنافسة والعرض في السوق:

دراسة طبيعة المُنافسة في السوق، ومن هم المُنافسين، وهنالك إحصائيات للاستيراد المُنتج أم لا، ومعرفة المُقارنة بين المنتجين المحلي والمستورد.

  • وضع الخطة التسويقية للمشروع:

من خلال وضع خطة تسويقية للمُنتج يتم إعلان المستهلكين عنها، من خلال تحديد قنوات التوزيع وطرق الإعلان عنها مع تحديد السعر للمُنتج أو الخدمة، وذلك يجعل ذلك يظهر للمستهلك بصورة إيجابية تدوم في ذهنة، ثم بعد ذلك عمل إثارة وضجة حول المُنتج لكي يجذب المستهلكين وتحفيزهم علي شرائه، ويجب التفكير وإبداع فكرة جديدة ومُختلفة للتسويق، فالتسويق للمُنتج له عامل كبير جداً لنجاحه، وبناءً علية تحقيق مبيعات وإيرادات وأرباح السنوية المستهدفة وأكثر، والدقة في التوقع بالطلب المُستقبلي يؤثر علي نجاح المشروع أيضاً، والعمل الدائم عل تطوير المُنتج إلي الأفضل يجعل مشروعك مُميز ويكثر الطلب عليه، فعدم الدراسة ووضع الخطة التسويقية تُعرض المشروع إلي خسائر وعواقب وخيمة.

دراسة المشروع
دراسة المشروع

التعليقات مغلقة.