كل ما تريد معرفته عن سرطان الثدي Breast Cancer

المحتوي

سرطان الثدي Breast Cancer نستعرض فى هذا المقال كافة المعلومات عن سرطان الثدى و طرق علاجه و الشفاء و الوقاية منه و ما بعد العلاج والحياة بعد سرطان الثدي وكيفية تجنب إنتشاره وعودته مرة أخري بعد التماثل للشفاء .

ما هو سرطان الثدي Breast Cancer ؟

سرطان الثدي
سرطان الثدي

السرطان يبدأ عندما تبدأ الخلايا في النمو خارج نطاق السيطرة ، الخلايا موجودة فى أي جزء من الجسم يمكن أن تصبح سرطانية، ويمكن أن ينتشر إلى مناطق أخرى من الجسم.

سرطان الثدي هو ورم خبيث يبدأ في خلايا الثدي. الورم الخبيث هو مجموعة من الخلايا السرطانية التي يمكن أن تنمو إلى الأنسجة المحيطة بها أو تنتشر إلى مناطق بعيدة من الجسم, يحدث هذا المرض بشكل كامل تقريبا في النساء، ولكن يمكن للرجل الاصابة به أيضا.

لفهم سرطان الثدي، يجب التعرف على بعض المصطلحات الأساسية حول الهيكل الطبيعي للثدي، كما هو موضح في الرسم البياني أدناه  .

انسجة الثدي
انسجة الثدي

يتكون ثدي الأنثى أساسا من الفصيصات (الغدد المنتجة للحليب)، والقنوات (الأنابيب الصغيرة التي تحمل الحليب من الفصيصات إلى الحلمة)، والسدى (الأنسجة الدهنية والأنسجة الضامة المحيطة بالقنوات والأوعية الدموية و الأوعية الليمفاوية).

قد يهمك 

تعرف على ستيرونات نور Steronate Nor لعلاج انقطاع الطمث و سرطان الثدي

النظام الليمفاوي للثدي

النظام الليمفاوي مهم للفهم حيث انه الطريقة الوحيدة التى تجعل لسرطان الثدي امكانية ان ينتشر الى باقى الجسم  هذا النظام له عدة أجزاء .

  • الغدد الليمفاوية هي مجموعات على شكل حبات صغيرة من خلايا جهاز المناعة (هذه الخلايا التي تعتبر مهمة في مكافحة العدوى) التي ترتبط بها الأوعية الليمفاوية.
  • الأوعية الليمفاوية هي مثل الأوردة الصغيرة، إلا أنها تحمل السائل المسمى بالسائل الليمفاوي (بدلا من الدم) الى خارج عن الثدي. الاوعية الليمفاوية تحتوي على سوائل الأنسجة الغير مرغوب فيها والنفايات من الثدى الى الخارج ، يمكن لخلايا سرطان الثدي ان تدخل إلى الأوعية اللمفاوية وتبدأ في النمو في الغدد الليمفاوية.

معظم الاوعية الليمفاوية في الثدي تتصل بالغدد الليمفاوية تحت الذراع (العقد الإبطية axillary nodes). بعض الأوعية الليمفاوية تتصل بالغدد الليمفاوية داخل الصدر (العقد الثديية الداخلية internal mammary nodes) وإما فوق أو تحت عظمة الترقوة (فوق supraclavicular أو تحت infraclavicular).

النظام الليمفاوي للثدي
النظام الليمفاوي للثدي

نحن ندرس الغدد الليمفاوية حيث انه إذا انتشرت الخلايا السرطانية إلى الغدد الليمفاوية،فان هناك فرصة أكبر أن الخلايا ان تدخل إلى مجرى الدم وتنتشر فى الجسد إلى مواقع أخرى في الجسم.

كلما وجدت خلايا سرطان الثدي فى العقد الليمفاوية، فعلى الأرجح ان السرطان يمكن العثور عليه في الأجهزة الأخرى كذلك.

وبسبب هذا إذا عثرنا على سرطان واحد أو أكثر فى الغدد الليمفاوية فغالبا ما يؤثر هذا على خطة العلاج.

كتل الثدي الحميدة :

معظم كتل الثدي ليست سرطانية (حميدة). ومع ذلك قد يحتاج بعضها إلى الفحص (فحص العينات تحت المجهر) لإثبات أنها ليست السرطان و انه ليس بالضرورة وجود كتل داخل الثدى ان تكون سرطانا و الامر يحتاج الفحص عبر الماموجرام و اجهزة اخرى.

انواع سرطان الثدي Breast Cancer :

يتم فحص خلايا الثدى عن طريق اخذ عينة من الورم و مشاهدتها تحت المجهر

الاغلب إن سرطانات الثدي غالبا ما تكون نوع من السرطان يسمى الغدية”سرطانات الغدد” adenocarcinoma ، أنواع أخرى من السرطانات يمكن أن تحدث في الثدي مثل الأورام اللحمية، التي تبدأ في خلايا العضلات، والدهون، أو النسيج الضام.

  • سرطان القنوات في الموقع Ductal carcinoma in site (DCIS)

يعتبر هذا النوع سرطان غير مخترق للأنسجة أو سرطان الثدي قبل مرحلة الاختراق؛ سرطان القنوات في الموقع يعني أن الخلايا التي تبطن القنوات تغيرت لتبدو وكأنها خلايا سرطانية. الفرق بين DCIS والسرطان المخترق هو أن الخلايا لم تنتشر بعد (يخترق) جدران القنوات في أنسجة الثدي المحيطة بها. ولأنه لم يخترقها لا يمكن أن ينتشر خارج الثدي ,يمكن أن يستمر ليصبح سرطان مخترق. حالياً لا توجد وسيلة جيدة لتحديد الحالات التى قد تطور سرطان مخترق عن غيرها.

حوالي 1 من 5 حالات جديدة لسرطان الثدي ستكون DCIS. تقريبا كل امرأة شخصت في هذه المرحلة المبكرة من سرطان الثدي يمكن علاجها و الشفاء منه تماما .

ورم القنوات في الموقع
ورم القنوات في الموقع
  • سرطان القنوات المخترق (أو الغازية) Invasive ductal carcinoma(IDC)

هذا هو النوع الأكثر شيوعا لسرطان الثدي. سرطان القنوات المخترق (أو الغازية) (IDC) يبدأ في قناة الحليب من الثدي، يخترق جدار القناة، وينمو في الأنسجة الدهنية في الثدي.

عند هذه النقطة قد يكون قادر على الانتشار إلى أجزاء أخرى من الجسم عن طريق الجهاز الليمفاوي ومجرى الدم. حوالي 8 من 10 سرطانات الثدي هى سرطان القنوات المخترق .

  • سرطان الفصيصات المخترق (أو الغازية) Invasive lobular carcinoma(ILC)

سرطان الفصيصات المخترق (ILC) يبدأ في الغدد المنتجة للحليب (الفصيصات). مثل IDC، فإنه يمكن أن ينتشر إلى أجزاء أخرى فى الجسم. حوالي 1 من 10 سرطانات للثدي المخترق هي ILC. قد تكون سرطان الفصيصات المخترق أصعب فى التشخيص من خلال أشعة الثدي عن سرطان القنوات المخترق.

ما هي الإحصائيات الأساسية عن سرطان الثدي Breast Cancer ؟

سرطان الثدي Breast Cancer هو السرطان الأكثر شيوعا بين النساء و معه سرطان الجلد. حوالي 1 في 8 (12٪) من النساء سوف تصاب بسرطان الثدي خلال حياتهم.

بعد زيادة لأكثر من 20 سنة، بدأت معدلات إصابة سرطان الثدي لدى الإناث فى تناقص في عام 2000، ثم انخفضت بنسبة حوالي 7٪ من عام 2002 إلى عام 2003. ويعتقد أن هذا الانخفاض الكبير يعود إلى قلة استخدام العلاج الهرموني بعد انقطاع الطمث بعد نشرت نتائج مبادرة الصحة النسائية في عام 2002. وربطت هذه الدراسة استخدام العلاج بالهرمونات بزيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي وأمراض القلب. في هذا الوقت هناك أكثر من 2.8 مليون ناجية من سرطان الثدي في الولايات المتحدة فقط. (وهذا يشمل النساء الذين يتلقون العلاج والذين أنهوا علاجهم) .

 ما الذي يسبب سرطان الثدي Breast Cancer ؟

يمكن للعديد من عوامل الخطر ان تزيد فرصتك للإصابة بسرطان الثدي، ولكن لا يعرف حتى الآن بالضبط كيف لبعض عوامل الخطر ان تجعل الخلايا سرطانية. ويبدو أن الهرمونات تلعب دورا في العديد من الحالات من سرطان الثدي، ولكن سبب حدوثه غير مفهوم تماما.

هل يمكن الوقاية من سرطان الثدي Breast Cancer ؟

لا توجد وسيلة أكيدة للوقاية من سرطان الثدي. ولكن هناك أشياء يمكنك القيام بها يمكن أن تخفض خطر الاصابة, على سبيل المثال وزن الجسم والنشاط البدني، والنظام الغذائي جميعها مرتبطة بسرطان الثدي، أخذ دواء لخفض خطر الاصابة بسرطان الثدي قد يكون أيضا خيار.

هل يمكن تشخيص سرطان الثدي Breast Cancer في وقت مبكر ؟

ان افضل طريقة للعلاج و الشفاء الكامل من السرطان هو تشخيصه فى وقت مبكر و قبل انتشاره و هذا يؤدى الى ارتفاع نسب الشفاء الى اكثر من 90% و ننصح كل السيدات اللاتى تشعرن بوخز او بوجود بعض الخلايا او التورمات او الكتل بالفحص فورا بالماموجرام.

الماموجرام mammogram هو الاختبار الرئيسي الذى أوصت به الجمعية الأمريكية للسرطان للعثور على سرطان الثدي في وقت مبكر, كما توصي جمعية السرطان الأمريكية بالرنين المغناطيسى للثدي فى النساء الذين لديهم خطر الاصابة بسرطان الثدي بسبب عوامل معينة اخرى.

اقرأ كذلك

حبوب دلتازون Deltasone لعلاج اللوكيميا و سرطان الغدد الليمفاوية

علامات و أعراض سرطان الثدي Breast Cancer :

الأعراض الأكثر شيوعا لسرطان الثدي Breast Cancer هو ورم جديد أو كتلة بدون ألم وهى كتلة صلبة لديها حواف غير منتظمة من المرجح أن تكون سرطانية،

ولكن يمكن أن يكون سرطان الثدي مستدير ولين ويمكن أن يكون مؤلم. لهذا السبب من المهم أنه عند تكون أي كتلة جديدة أو مقطوعة أو تغير ما فى الثدي ان يتم فحصه من ذوي الخبرة المهنية في تشخيص أمراض الثدي.

الأعراض الأخرى المحتملة لسرطان الثدي تشمل ما يلي :

– تورم في كل أو جزء من الثدي (حتى لو لم يشعر بأي تكتل متميز)

– تهيج الجلد

– ألم فى الحلمة أو الثدي

– تراجع الحلمة (تعود للخلف)

– احمرار، انكماش، أو سماكة في الحلمة أو جلد الثدي

– افرازات الحلمة (ما عدا حليب الأم)

كيف يتم تشخيص سرطان الثدي Breast Cancer ؟

يتم العثور على سرطان الثدي Breast Cancer في اغلب الأحيان بعد ظهور الأعراض، ولكن العديد من النساء المصابات بسرطان الثدي في مرحلة مبكرة قد لا يظهر لديها اى أعراض. هذا هو السبب في ضرورة القيام بالفحوصات الموصى بها عن طريق الماموجرام.

سيتم فحص ثدييك بدقة للبحث عن أي كتل أو مناطق مشبوهة والشعور بها عن طريق اللمس، الحجم، وعلاقتها بالجلد وعضلات الصدر والبحث عن أية تغييرات في الحلمات أو جلد الثديين , يمكن تحسس الغدد الليمفاوية في الإبط وفوق الترقوة. حيث أن حجم العقد الليمفاوية قد يشير إلى انتشار سرطان الثدي من عدمه.

طبيبك سوف يقوم بإختبار بدني كامل لفحص صحتك العامة والبحث عن أي دليل لانتشار السرطان.

إذا أظهر تصوير الثدي أن المنطقة الغير طبيعية قد تحتوى على السرطان، سيكون هناك حاجة إلى القيام بأخذ عينة من الثدي لمعرفة ما إذا كان سرطان ام لا.

الماموجرام
الماموجرام

تصوير الثدى بالرنين المغناطيسي (MRI)

فحوصات الرنين المغناطيسي تستخدم موجات الراديو ومغناطيس قوي بدلا من الأشعة العادية. يتم امتصاص طاقة موجات الراديو، ثم تُطلق في نمط تشكله أنسجة الجسم وأمراض معينة. الكمبيوتر يترجم النمط لصورة مفصلة للغاية.

الرنين المغناطيسي للثدي يبحث عن السرطان، ويتم حقن مادة التباين تدعى الجادولينيوم في الوريد قبل أو أثناء الفحص لإظهار التفاصيل بشكل أفضل.

يمكن لفحوصات الرنين المغناطيسي ان تستغرق وقتا طويلا – في كثير من الأحيان تصل إلى ساعة واحدة. عند التصوير بالرنين المغناطيسي للثدي تستلقى داخل داخل أنبوب ضيق، ووجهك لأسفل على منضدة مصممة خصيصا لهذا الإجراء. المنضدة بها فراغ لكل ثدي يسمح للتصوير بدون ضغط. المنضدة تحتوي على أجهزة استشعار لالتقاط صورة MRI. من المهم أن تبقى ساكناً أثناء التصوير.

تصوير الثدى بالرنين المغناطيسي
تصوير الثدى بالرنين المغناطيسي

 أخذ العينة (Biopsy)

يتم أخذ عينة عند تصوير الثدي بالأشعة العادية واختبارات التصوير الأخرى، أو عند اختبار بدني للبحث عن تغيير فى الثدي. اخذ العينة هي الطريقة الوحيدة لمعرفة ما إذا كان السرطان موجودا حقا.

خلال اخذ العينة يتم إزالة عينة من منطقة مشبوهة ينبغي أن تفحص تحت المجهر، من قبل طبيب متخصص خاض العديد من سنوات التدريب او ما يسمى بفحص Pathology

هناك عدة أنواع من أخذ العينات مثل أخذ العينة بالإبرة الأساسية (إبرة كبيرة)، وأخذ العينة الجراحية. كل منها له ايجابيات وسلبيات و اختيار ايهما يجب استخدامه يعتمد على حالتك. بعض العوامل قد تكون بناء على ما يراه طبيبك من كيف تبدو هذه المنطقة المشبوهه، كم حجمها، أين تقع في الثدي، وكم عدد تلك المناطق المشبوهه (الكتل) و أى مشاكل طبية أخرى.

كيف يتم تصنيف سرطان الثدي Breast Cancer ؟

بعد إخذ العينة، يتم فحص عينات نسيج الثدي في المختبر لتحديد ما إذا كان سرطان الثدي موجود وإذا كان كذلك إذن ما هى مرحلته؟ ويمكن أن تتم فحوصات مخبرية معينة يمكن أن تساعد في تحديد مدى سرعة نمو السرطان و ما هي العلاجات المحتمل أن تكون فعالة.

في بعض الأحيان لا تتم هذه الاختبارات حتى يتم إزالة الورم بالكامل عن طريق إما عملية جراحية للحفاظ على الثدي أو استئصال الثدي كاملا.

إذا تم التشخيص بسرطان حميد، لن تحتاج الى مزيد من العلاج ، ومع ذلك من المهم سؤال طبيبك حول شروط عدم زيادة الورم الحميد إلى خطر أعلى للإصابة بسرطان الثدي في المستقبل ونوعية المتابعة التى قد تحتاج إليها.

إذا تم التشخيص بوجود سرطان، يجب أن يكون هناك متسع من الوقت لمعرفة المزيد عن هذا المرض ومناقشة خيارات العلاج مع فريق رعاية مرضى السرطان والأصدقاء والعائلة وعادة ليس من الضروري التسرع في العلاج ، قد ترغب في الحصول على رأي ثان قبل أن ان تقرر العلاج الأفضل بالنسبة لك.

يقوم الطبيب أيضا بتحديد درجة نمو السرطان، والذي يقوم على أساس مدى تشابه العينة بالخلايا الطبيعية لأنسجة الثدي، ومدى سرعة انقسام الخلايا السرطانية, و تحديد الدرجة يمكن أن يساعد في توقع نتائج العلاج. بشكل عام فإن رقم الدرجة الأقل يشير إلى وجود سرطان أبطأ نموا وأقل عرضة للإنتشار، في حين يشير الرقم الأكبر لسرطان أسرع نموا من المرجح أن ينتشر.

درجة الورم هى أحد العوامل لتحديد ما إذا كانت هناك حاجة لمزيد من العلاج بعد الجراحة :

– الدرجة الأولى : الخلايا متباينة قليلاً

– الدرجة الثانية : الخلايا متباينة إلى حد ما

– الدرجة الثالثة : الخلايا متباينة بدرجة سيئة

الدرجة الثالثة من السرطان تميل إلى النمو والانتشار بسرعة أكبر.

التحقق من انتشار سرطان الثدي Breast Cancer :

بمجرد تشخيص سرطان الثدي، قد يتعين القيام بواحد أو أكثر من الاختبارات التالية, وفى كثير من الأحيان لا تتم هذه الاختبارات للكشف عن سرطان الثدي في وقت مبكر. تتم تلك الإختبارات بناء على ترجيح انتشار السرطان، واستنادا إلى حجم الورم، مدى الانتشار فى العقد الليمفاوية، وأي أعراض تعانى منها.

أشعة الصدر

يمكن أن يتم هذا الاختبار لمعرفة ما إذا كان سرطان الثدي قد انتشر الى الرئتين.

فحص العظام

فحص العظام يمكن أن يساعد في معرفة ما إذا انتشر السرطان لعظامك. يمكن أن يكون أكثر فائدة من معيار الأشعة لأنها يمكن أن تظهر جميع عظام الجسم في نفس الوقت ويمكن العثور على مناطق صغيرة من انتشار السرطان لم تُرى فى الأشعة.

الاشعة المقطعية (CT)

الاشعة المقطعية هى اختبار الأشعة العادية التي تنتج صورا مقطعية مفصلة من جسمك. بدلا من أخذ صورة واحدة مثل الأشعة العادية، فماسح التصوير المقطعي يأخذ العديد من الصور لأنها تدور من حولك أثناء الاستلقاء على طاولة. ثم يجمع الكمبيوتر هذه الصور إلى صورة من شرائح جزء الجسم الذي يجري دراسته. غالباً ما يجرى هذا الاختبار لدى النساء المصابات بسرطان الثدي لإلقاء نظرة على الصدر و / أو البطن لمعرفة ما إذا كان السرطان قد انتشر إلى أعضاء أخرى مثل الرئتين أو الكبد.

التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)

تستخدم فحوصات الرنين المغناطيسي أيضا للبحث عن السرطان الذي انتشر إلى أجزاء مختلفة من الجسم تماما مثل الأشعة المقطعية. فحوصات الرنين المغناطيسي مفيدة بشكل خاص عند النظر إلى الدماغ والحبل الشوكي.

هناك بعض الاختلافات في الحصول على التصوير بالرنين المغناطيسي من مناطق أخرى من الثدى. سوف تستلقى ووجهك إلى الاسفل للجهاز وربما لا تكون هناك حاجة إلى مواد التباين مثل الجادولينيوم. قد يكون لديك خيار الفحص عبر جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي المفتوح. الصور من هذا الجهاز ليست دائما جيدة، ورغم ذلك قد لا تكون دائما خيارا.

موضوع متعلق

5 أطعمة خطيرة للغاية و مسببة للسرطان ونتناولها يوميا

التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني (PET Scan )

التصوير PET يتم حقن الجلوكوز (شكل من أشكال السكر) يحتوي على ذرة مشعة فى مجرى الدم. لأن الخلايا السرطانية تنمو بسرعة حيث تمتص كميات كبيرة من السكر المشع. بعد حوالي ساعة يتم استخدام كاميرا خاصة لتكوين صورة من مجالات النشاط الإشعاعي في الجسم.

تصوير PET مفيد عندما يعتقد الطبيب ان السرطان قد انتشر بدون معلومة مؤكدة عن موقع الانتشار. الصورة ليست مفصلة بدقة مثل CT أو MRI، ولكنها توفر معلومات مفيدة عن الجسم كله. بعض الأجهزة قادرة على القيام على تصوير PET والاشعة المقطعية (PET / CT) في نفس الوقت. هذا يتيح للطبيب المقارنة بين الأشعة حيث مجالات النشاط الإشعاعي العالي على PET مع ظهور تلك المنطقة على CT. هذا هو النوع الاكثر شيوعا لـ PET المستخدم لفحص سرطان الثدي.

معدلات الشفاء لسرطان الثدي Breast Cancer :

غالبا ما تستخدم معدلات الشفاء من قبل الأطباء كوسيلة قياسية لمناقشة المريض حول التشخيص بناء على التوقعات. بعض المرضى الذين يعانون من السرطان يريدون معرفة إحصاءات الشفاء في حالات مماثلة، في حين أن آخرين لن يجدوا الأرقام مفيدة، أو لا يريدون معرفة تلك الاحصاءات. إذا قررت أنك لا تريد أن تعرف معدلات الشفاء او احتماليات البقاء، توقف عن القراءة هنا فورا وانتقل إلى القسم التالي.

يشير معدل الشفاء لمدة 5 سنوات إلى النسبة المئوية للمرضى الذين يعيشون 5 سنوات على الأقل بعد تشخيص السرطان، الكثير من الناس يعيشون حياة أطول بكثير جدا من 5 سنوات (وكثير منهم يتم شفائه).

الاعمار دوما بيدا خالقها و لكن هذه الارقام هى احصائيات رقمية فقط عن عدد المصابين بالمرض و عدد من تم شفاءه و نسبة من بقى منهم على قيد الحياة بعد العلاج.

معدلات الشفاء هى ارقام نسبية لا تعنى بالضرورة انها تنطبق عليك على الاطلاق لانها مجرد احصائيات سابقة.

كيف يتم علاج سرطان الثدي؟

أنواع علاج سرطان الثدي Breast Cancer

الأنواع الرئيسية لعلاج سرطان الثدي Breast Cancer هي :

– العملية الجراحية

– العلاج الإشعاعي

– العلاج الكيميائي

– العلاج الهرموني

– العلاج الموجه

– العلاج الموجه فى العظام

يهدف العلاج الموجه  لعلاج الورم في الموقع دون التأثير على باقي الجسم. الجراحة والعلاج الإشعاعي أمثلة للعلاجات الموجهة.

تشيرانواع العلاج الاخرى عن الأدوية التي يمكن أن تعطى عن طريق الفم أو فى مجرى الدم لتصل إلى الخلايا السرطانية في أي مكان من الجسم. العلاج الكيميائي والعلاج الهرموني والعلاج الموجه للعظام.

العلاج المساعد او العلاج التكميلي المساعد :

غالبا ما يتلقى المرضى الذين ليس لديهم سرطان منتشر بعد الجراحة علاج إضافي للمساعدة على منع السرطان من العودة مرة اخرى. هذا هو المعروف باسم العلاج المساعد. ويعتقد الأطباء أنه حتى في المراحل المبكرة من سرطان الثدي، قد تخترق خلايا السرطان بعيدا عن ورم الثدي الأولي وتبدأ في الانتشار. هذه الخلايا لا يمكن أن تُرى بالفحص السريري أو تشاهد على الأشعة أو اختبارات التصوير الأخرى ولا تسبب أي أعراض. ولكنها يمكن أن تنمو لتكون أورام جديدة في الأنسجة المجاورة وأجهزة أخرى وفى العظام.

شعار دعم مرضي سرطان الثدي
شعار دعم مرضي سرطان الثدي

الهدف من العلاج المساعد هو قتل هذه الخلايا المخفية. كلاً من العلاج النظامى (مثل العلاج الكيميائي والعلاج الهرموني والعلاج الموجه) والإشعاع يمكن استخدامهم كعلاج مساعد.

العملية الجراحية لسرطان الثدي

قد تجرى معظم النساء المصابات بسرطان الثدي نوع من الجراحة. وغالبا ما تحتاج لعملية جراحية لإزالة ورم الثدي. وتشمل الخيارات المتاحة لهذه الجراحة نوعان هما المحافظة على الثدي اواستئصال الثدي.

ويمكن بناء الثدي في نفس العملية الجراحية أو في وقت لاحق. يتم اللجوء للجراحة أيضا للتحقق من الغدد الليمفاوية اسفل الذراع بحثنا عن انتشار السرطان. وتشمل الخيارات المتاحة لهذا اخذ العينة من العقد الليمفاوية وتشريح العقد الليمفاوية فى الإبط.

جراحة الحفاظ على الثدي

جراحة الحفاظ على الثدي
جراحة الحفاظ على الثدي

يسمى هذا النوع من الجراحة في بعض الأحيان بالجراحة الجزئية (أو القطعية) لاستئصال جزء من الثدي. كما أنها تسمى أحيانا استئصال الورم أو Quadrantectomy.

في جراحة الحفاظ على الثدي، تتم إزالة جزء من الثدي الذي يحتوي على السرطان والهدف هو إزالة السرطان، فضلا عن بعض الأنسجة الطبيعية المحيطة بها. حجم ما سيتم تركه من الثدي يتوقف على حجم ومكان الورم وعوامل أخرى.

ما الذى يحدث في حالة العثور علي أورام سرطانية ؟

إذا تم العثور على الخلايا السرطانية في أي من محيط قطعة النسيج التى تم إزالتها، يقال أن لديها هوامش إيجابية. عندما لا يتم العثور على أي خلايا سرطانية في حواف الأنسجة، ويقال أن يكون لديها هوامش سلبية أو واضحة, وجود هوامش إيجابية يعني أن بعض الخلايا السرطانية قد تبقت بعد الجراحة.

وإذا وجد الطبيب هوامش إيجابية في الأنسجة المأخوذة عن طريق الجراحة، قد يحتاج الجراح إلى العودة وإزالة المزيد من الأنسجة وهذا ما يسمى عملية إعادة الإستئصال, إذا كان الجراح لا يمكنه إزالة ما يكفي من نسيج الثدي للحصول على هوامش جراحية واضحة قد تكون هناك حاجة إلى استئصال الثدي كاملا.

بالنسبة لمعظم النساء مع المرحلة الأولى أو الثانية من سرطان الثدي، يعتبر القيام بجراحة المحافظة على الثدي (BCS) بالإضافة إلى العلاج الإشعاعي إجراء فعال مثل استئصال الثدي.

معدلات الشفاء من النساء المعالجة بهذا الاسلوب عالية جدا. ولكن جراحة المحافظة على الثدي ليست خيارا لجميع النساء المصابات بسرطان الثدي.

إستئصال الثدي

استئصال الثدي هو عملية جراحية لإزالة الثدي بأكمله. تتم إزالة جميع أنسجة الثدي وأحيانا الأنسجة المجاورة الأخرى.

استئصال الثدي البسيط :

في هذا الإجراء والمسمى أيضا بإستئصال الثدي الكامل، يزيل الجراح الثدي بأكمله بما في ذلك الحلمة، ولكن لا يزيل العقد الليمفاوية تحت الإبط أو الأنسجة العضلية من تحت الثدي. (يتم إزالة أحيانا الغدد الليمفاوية في إجراء مختلف خلال نفس الجراحة) في بعض الأحيان تتم إزالة كلا الثديين (استئصال الثديين)، وغالبا ما تكون جراحة وقائية لدى النساء لوجود خطر كبير جدا للإصابة بسرطان في الثدي الآخر. إذا تمت الجراحة فى المستشفى يمكن لمعظم النساء العودة إلى المنزل في اليوم التالي. استئصال الثدي البسيط هو النوع الاكثر شيوعا من استئصال الثدي المستخدم لعلاج سرطان الثدي.

 استئصال الثدي الجذري :

في هذه العملية واسعة النطاق، يزيل الجراح الثدي بأكمله بما فيها الغدد الليمفاوية الإبطية، وعضلات جدار الصدر تحت الثدي. هذه العملية شائعة جدا، ولكن تم اللجوء لجراحة أقل نطاقاً (مثل عملية استئصال الثدي الجذري المعدلة) وجدت مفيدة. وهذا يعني عدم وجود تشوه أو آثار جانبية نتاج لعملية استئصال الثدي الجذري، لذلك نادرا ما تتم هذه الجراحة الآن. ربما لا يزال يتحتم القيام بهذه العملية للأورام الكبيرة التي تنمو في عضلات الصدر تحت الثدي.

 استئصال الثدي الجذري
استئصال الثدي الجذري

الآثار الجانبية المحتملة :

بصرف النظر عن الألم بعد العمليات الجراحية يظهر تغيير واضح في شكل الثدي، الآثار الجانبية المحتملة لعملية استئصال الثدي تشمل العدوى، ورم دموي (تراكم الدم في الجرح)، وتورم الجرح (تراكم سوائل واضح في الجرح). إذا تم إزالة الغدد الليمفاوية الإبطية أيضا، قد تحدث تأثيرات جانبية أخرى.

الاختيار بين جراحة المحافظة على الثدي واستئصال الثدي :

العديد من النساء المصابات بسرطان في مرحلة مبكرة يمكن أن تختار بين جراحة المحافظة على الثدي واستئصال الثدي.

والميزة الرئيسية لعملية الحفاظ على الثدي (BCS) هي أن المرأة تحتفظ بمعظم صدرها. والعيب هو الإحتياج إلى العلاج الإشعاعي بعد BCS لمدة 5 إلى 6 أسابيع. هناك عدد قليل من النساء يخضعن لجراحة الحفاظ على الثدي دون الحاجة إلى الإشعاع في حين أن بعض النساء الذين قاموا بإستئصال الثدي سيحتاجون للعلاج الإشعاعي لمنطقة الثدي.

طرق علاج سرطان الثدي Breast Cancer :

العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي

العلاج الإشعاعي هو علاج بالأشعة ذات طاقة عالية أو الجسيمات التي تدمر الخلايا السرطانية. وعادة ما يتم العلاج الإشعاعي للثدي بعد جراحة المحافظة على الثدي للمساعدة على خفض فرصة عودة السرطان في الثدي أو الغدد الليمفاوية القريبة. الإشعاع يمكن أيضا أن يوصى به بعد استئصال الثدي في المرضى الذين يعانون إما بحجم السرطان أكبر من 5 سم، أو عندما يتم العثور على سرطان في الغدد الليمفاوية.

يستخدم الإشعاع أيضا لعلاج السرطان الذي انتشر إلى مناطق أخرى، على سبيل المثال في العظام أو المخ.

العلاج الكيميائي لسرطان الثدي

العلاج الكيميائي (الكيماوي) هو العلاج بالأدوية القاتلة للسرطان التي يمكن أن تعطى عن طريق الوريد (حقن في الوريد) أو عن طريق الفم. الأدوية تنتقل خلال مجرى الدم لتصل إلى الخلايا السرطانية في معظم أجزاء الجسم. يعطى العلاج الكيماوي في جرعات، مع كل جرعة من العلاج تليها فترة راحة. العلاج عادة ما يستمر لعدة أشهر.

متى يتم استخدام العلاج الكيميائي لسرطان الثدي ؟

هناك العديد من الحالات التي يكون فيها الكيماوي موصى به 

بعد الجراحة (العلاج الكيميائي):

يتم إعطاء العلاج للمرضى الذين يعانون من وجود سرطان بعد الجراحة، ويسمى العلاج المساعد. تستخدم عملية جراحية لإزالة كافة السرطان التي يمكن رؤيتها، ولكن يستخدم كعلاج مساعد لقتل أي خلايا سرطانية يمكن أن تكون قد تركت وراءها أو انتشرت ولكن لا يمكن فحصها حتى في اختبارات التصوير.

إذا سُمح لهذه الخلايا بالنمو، فإنها يمكن ان تكون أورام جديدة في أماكن أخرى في الجسم. العلاج المساعد بعد جراحة المحافظة على الثدي أو استئصال الثدي يقلل من مخاطر عودة الإصابة بسرطان الثدي. الإشعاع، العلاج الكيماوي، العلاج الموجه، والعلاج الهرموني يمكن أن يستخدم كل العلاجات المساعدة.

كيف يتم إعطاء العلاج الكيميائي؟

في معظم الحالات (خاصة العلاج المساعدة والمواد الجديدة المساعدة)، العلاج الكيماوي هو الأكثر فعالية عندما يتم استخدام مزيج من أكثر من دواء واحد. وتستخدم العديد من المجموعات، ومن غير الواضح أن هناك مزيج واحد هو الأفضل. ولا تزال الدراسات السريرية تقارن العلاجات الأكثر فعالية اليوم نحو الأفضل.

وتشمل هذه الأدوية العلاج الكيماوي الأكثر شيوعا لسرطان الثدي فى المرحلة المبكرة

Anthracyclines

(مثل doxorubicin/ Adriamycin® وepirubicin / Ellence®) 

Taxanes

(مثل paclitaxel/ Taxol® Docetaxel/ Taxotere®). يمكن استخدام التالى في تركيبة مع أدوية أخرى معينة، مثل fluorouracil (5-FU)، cyclophosphamide (Cytoxan®) وcarboplatin.

العديد من الأدوية الكيماوي مفيدة في علاج النساء المصابات بسرطان الثدي المتقدم، مثل :

– Docetaxel

– Paclitaxel

– (Platinum agents (cisplatin, carboplatin

– Vinorelbine (Navelbine)®

– Capecitabine (Xeloda)®

– doxorubicin Liposomal (Doxil®)

– Gemcitabine (Gemzar®)

– Mitoxantrone

– (Ixabepilone (Ixempra®

– Albumin-bound paclitaxel (nab-paclitaxel or Abraxane®)

العلاج الهرموني لسرطان الثدي

العلاج الهرموني هو شكل آخر من أشكال العلاج الاساسى. وغالبا ما يستخدم على أنه العلاج المساعد للمساعدة في الحد من خطر عودة السرطان بعد الجراحة، ولكن يمكن استخدامه كعلاج مساعد جديد. كما أنه يستخدم لعلاج السرطان الذي يعود بعد العلاج أو الانتشار.

مبايض المرأة هي المصدر الرئيسي لهرمون الاستروجين حتى سن اليأس. بعد انقطاع الطمث، لا زال ينتج الهرمون فى كميات صغيرة في الأنسجة الدهنية في الجسم، حيث يتم انتاج هرمون فى الغدة الكظرية ويتحول هرمون الاستروجين.

تعرف أيضا علي

الأدوية المعالجة للعظام ، تمنع من الإصابة بسرطان الثدي

ماذا يحدث بعد علاج سرطان الثدي Breast Cancer ؟

بعد علاج سرطان الثدي
بعد علاج سرطان الثدي

بالنسبة للعديد من النساء المصابات بسرطان الثدي قد يزيل او يدمر العلاج مرض السرطان. استكمال العلاج يمكن أن يكون مرهق ومثير. قد تكون مرتاح لإنهاء العلاج، ولكن تجد أنه من الصعب عدم القلق حول عودة السرطان. (عندما يأتي السرطان مرة أخرى بعد العلاج، ويسمى بالتكرار) هذا مصدر قلق شائع جدا عند الأشخاص المصابين بالسرطان.

قد يستغرق بعض الوقت قبل أن تقل مخاوفك. لكنها قد تساعد في معرفة أن العديد من الناجين من مرض السرطان تعلموا العيش مع هذا الغموض وعيش حياة كاملة.

قد لا يختفى السرطان تماماً عند الأشخاص آخرين. هؤلاء الناس قد يتلقون العلاج المنتظم مع العلاج الكيميائي، العلاج الإشعاعي، أو العلاجات الأخرى في محاولة للمساعدة على وضع السرطان تحت المراقبة. تعلم العيش مع السرطان الذي لا يختفى يمكن أن يكون امر صعب ومرهق للغاية.

المتابعة بعد اتمام العلاج :

عندما ينتهي العلاج، لا يزال يرغب الأطباء في متابعتك عن كثب. من المهم جدا الذهاب إلى كل مواعيد المتابعة الخاصة بك. وخلال هذه الزيارات،سيطرح عليك الأطباء أسئلة حول مشاكل قد تكون لديكم والقيام بتحاليل معملية أو أشعة مقطعية للبحث عن علامات السرطان أو علاج الآثار الجانبية. تقريبا أي علاج للسرطان يمكن أن يكون له آثار جانبية.

تقريبا أي علاج للسرطان يمكن أن يكون له آثار جانبية. البعض قد يستمر لبضعة أسابيع أو شهور، ولكن قد يستمر البعض لبقية حياتك. هذا هو الوقت المناسب للتحدث إلى فريق رعاية مرضى السرطان للبحث عن أي تغييرات أو مشاكل ملحوظة وأي أسئلة أو استفسارات لديك.

في البداية، وربما يتم تحديد مواعيد للمتابعة كل 3-6 أشهر. كلما اصبح السرطان بعيداً عنك كلما قلت الحاجة إلى مواعيد المتابعة. بعد 5 سنوات وعادة ما تقوم بالماموجرام مرة واحدة في السنة. إذا قمت بجراحة المحافظة على الثدي، وسوف تحصل على الماموجرام لمدة 6 أشهر بعد الانتهاء من الجراحة والإشعاع، ويتم ذلك كل سنة على الأقل. النساء الذين قاموا بإستئصال الثدي يجب أن يستمروا فى تصوير الثدي بالأشعة سنوياً على الثدي المتبقي.

المتابعة مع علاجات معينة :

إذا كنت تأخذ عقار tamoxifen أو toremifene ، يجب أن تتم اختبارات على الحوض سنويا بسبب هذه الأدوية التى يمكن أن تزيد من خطر الاصابة بسرطان الرحم.

هذا الخطر هو أعلى في النساء اللاتي يدخلن مرحلة انقطاع الطمث. تأكد من إخبار الطبيب على الفور عن أي نزيف مهبلي غير طبيعي مثل نزيف مهبلي أو نزيف بعد انقطاع الطمث، النزيف أو النزيف بين فترات الطمث أو تغير في دورتك الشهرية.

على الرغم من أن هذا عادة ما يكون سببه حالة غير سرطانية، فيمكن أن يكون أول علامة على سرطان الرحم.

إذا كنت تأخذ مثبط الهرمونات للمرحلة المبكرة لسرطان الثدي، سيرغب طبيبك في مراقبة صحة عظامك، وقد ينظر في اختبار كثافة العظام.

اختبارات أخرى مثل دراسات الدلالات السرطانية في الدم، واختبارات الدم وظائف الكبد و تصوير العظام، والصدر بالأشعة ليست جزءا أساسيا من المتابعة لأنها لا تساعد فى علاج المرأة المصابة بسرطان الثدي من العيش لفترة أطول. ولكنهم مطلوبون (كما هو مبين) إذا كان لديك أعراض أو نتائج بدنية تشير إلى أن السرطان قد عاد. ويمكن أيضا أن تتم هذه وغيرها من التجارب كجزء من تقييم علاجات جديدة عن طريق التجارب السريرية.

إذا كانت تشير الأعراض، الفحوصات أو اختبارات التكرار اختبارات التصوير مثل الأشعة والأشعة المقطعية، تصوير PET، التصوير بالرنين المغناطيسي تصوير العظام، و / أو اخذ العينة.

طبيبك قد يفحص وجود الخلايا السرطانية في مستويات الدم أو قياس دلالات الورم فى الدم مثل CA-15-3، 27-29 CA أو CEA. التى ترتفع فى مستويات الدم من دلالات الورم لدى بعض النساء إذا كان السرطان قد انتشر إلى العظام أو من الأجهزة الأخرى مثل الكبد. قد لا ترتفع لدى جميع النساء المصابون بعودة السرطان، لذلك فهي ليست مفيدة دائما. قد يستخدمها طبيبك فى رصد نتائج العلاج.

إذا لم يعود السرطان، فالعلاج قد يعتمد على مكان وجود السرطان ونوعية العلاج السابق. قد يعني هذا اللجوء للجراحة، العلاج الإشعاعي، العلاج الهرموني، والعلاج الكيميائي، العلاج الموجه، أو مزيج من هؤلاء.

تورم الاوعية الليمفاوية بعد علاج سرطان الثدي :

تورم الاوعية الليمفاوية أو تورم في الذراع من تراكم السوائل، قد تحدث في أي وقت بعد العلاج من سرطان الثدي. أي علاج يزيل العقد الليمفاوية الإبطية أو اعطاء الإشعاع إلى الغدد الليمفاوية الإبطية يحمل في طياته خطر تورم الاوعية الليمفاوية بسبب تغيير الصرف العادي للسائل اللمفاوي من الذراع.

قد تكون واحدة من الأعراض الأولى لتورم الاوعية الليمفاوية هو الشعور بضيق في الذراع أو اليد على نفس الجانب الذي تم فيه علاج سرطان الثدي. يجب الإبلاغ عن أي تورم أو ضيق، أو إصابة في الذراع أو اليد على الفور.

لا توجد وسيلة جيدة للتنبؤ لمن سيكون لديه تورم الاوعية الليمفاوية. ويمكن أن يحدث ذلك مباشرة بعد عملية جراحية أو أشهر، أو حتى سنوات. إمكانية حدوث تورم الاوعية الليمفاوية امر متحمل طوال عمر المرأة.

الجوانب النفسية لسرطان الثدي

الجانب النفسي وعلاج سرطان الثدي
الجانب النفسي وعلاج سرطان الثدي

من المهم ان تركيزك على الاختبارات والعلاج لا يمنعك من عيش حياتك العاطفية والنفسية أيضا. بمجرد الانتهاء من العلاج، قد تجد نفسك محموم بالمشاعر. هذا يحدث لكثير من الناس. قد تمر بالكثير خلال فترة العلاج مما يوجه تركيزك فقط على الإنتهاء من فترة العلاج.

الآن قد تفكرى في احتمالية وفاتك، أو تأثير السرطان على الأسرة والأصدقاء، وحياتك المهنية. تستطيع أيضا أن تبدأى في إعادة تقييم علاقتك مع زوجك أو شريك. ويمكن أيضا أن تسبب مشاكل غير متوقعة للقلق، وكلما استرديتى عافيتك أكثر كلما قل عدد زياراتك للطبيب، وسترون فريق الرعاية الصحية بشكل أقل. فقد يكون هذا مصدرا للقلق بالنسبة للبعض.

الحياة الجنسية بعد العلاج من سرطان الثدي

قد يساورك القلق بشأن الحياة الجنسية بعد العلاج من سرطان الثدي. التغيرات الجسدية (بعد الجراحة) تجعل بعض النساء يشعرون براحة أقل تجاه أجسادهم. بعض علاجات سرطان الثدي، مثل العلاج الكيميائي، يمكن ان تغير مستويات الهرمونات وقد تؤثر سلبا الاهتمام والاستجابة الجنسية.

المرأة في اعمار 20 أو 30 عام الذين يرغبون فى اختيار شريك أو إنجاب طفل، تشخيص من لديهم سرطان الثدي كان أمرا مصعبا للغاية لتلك النقطة .

تأثير الجراحة والإشعاع على الحياة الجنسية

علاجات سرطان الثدي مثل الجراحة والاشعاع يمكن ان تسبب خلل فى مشاعر المرأة من حيث الجاذبية. في ثقافتنا نرى الثدي كجزء أساسي من الجمال والأنوثة. إذا تمت إزالة الثدي، فقد تقلق المرأة بشأن ما إذا كان لا يزال يراها شريكها رمزاً للجاذبية. وتقول إنها قد تكون أيضا قلقة من عدم تمكنه من التمتع الجنسي حيث الثدي متضرر.

هل يمكن الإصابة بسرطان آخر بعد سرطان الثدي ؟

يمكن للنساء اللواتي تعرضن لسرطان الثدي الحصول على أي نوع فى السرطان الثاني، ولكن يكون لديهم خطر متزايد من الاصابة بـ :

– سرطان الثدي الثاني (وهذا يختلف عن عودة السرطان الأول)

– سرطان الغدة اللعابية

– سرطان المريء

– سرطان المعدة

– سرطان القولون

– سرطان الرحم

– سرطان المبيض

– سرطان الغدة الدرقية

– سرطان الأنسجة الرخوة

– سرطان الجلد

– سرطان الدم النخاعي الحاد (اللوكيميا)

يمكن أن يتأثر الناجين من مرض السرطان بعدد من المشاكل الصحية، ولكن في كثير من الأحيان القلق أكبر يكون فى مواجهة السرطان مرة أخرى. إذا عاد السرطان مرة أخرى بعد العلاج ويسمى “تكرار”.

ولكن قد يطور بعض الناجين من مرض السرطان نوع آخر جديد، لا  علاقة له بالسرطان السابق. وهذا ما يسمى بـ”سرطان ثاني”. مهما يكن نوع من السرطان الاول، فإنه لا يزال من الممكن الاصابة بسرطان آخر (جديد)، حتى بعد النجاة من الأول.

للأسف العلاج من السرطان لا يعني أنك لن تصاب بسرطان آخر ، الناس الذين لديهم سرطان لا يزال يمكنهم الإصابة بنفس أنواع السرطانات التي يصاب بها الآخرين ،في الواقع هناك أنواع معينة من السرطان وعلاجات السرطان يمكن أن تكون مرتبطة بزيادة خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان الثاني.

تغير نمط الحياة بعد علاج سرطان الثدي Breast Cancer

لا يمكنك تغيير حقيقة أنه كان لديك سرطان. ما يمكنك تغييره هي الطريقة التي تعيش بها بقية حياتك – قم بتوفير الخيارات المساعدة للبقاء في صحة جيدة وتحسن. يمكن أن يكون هذا وقت للنظر في حياتك بطرق جديدة. ربما تبدأ فى التفكير في كيفية تحسين صحتك على المدى الطويل. بعض الناس تبدأ حتى خلال فترة علاج السرطان.

اتخاذ خيارات صحية في حياتك

بالنسبة لكثير من الناس تشخيص السرطان يساعدهم على التركيز على صحتهم بقدر لم يخطر ببالهم في الماضي. هل هناك أشياء يمكن أن تفعلها قد تجعلك أكثر صحة؟ ربما تتمكن من محاولة تناول الطعام بشكل أفضل أو بذل مزيد من التمارين. ربما تبدأ فى تخفيض شرب الكحول، أو التخلي عن التبغ. حتى أشياء مثل إبقاء مستوى الإجهاد تحت السيطرة قد يساعدك.

الآن هو الوقت المناسب للتفكير في إجراء تغييرات يمكن أن يكون لها آثار إيجابية لبقية حياتك. سوف تشعر بأنك أفضل، وسوف تكون أيضا أكثر صحة.

يمكنك البدأ من خلال العمل على تلك الأشياء التي تقلقك بشكل أكبر. احصل على مساعدة فى تلك تبدو أكثر صعوبة بالنسبة لك. على سبيل المثال، إذا كنت تفكر في الإقلاع عن التدخين وبحاجة الى مساعدة.

تناول طعام صحي أفضل 

تناول طعام صحى قد يصعب على أي شخص، ولكنه يكون أكثر صعوبة أثناء وبعد علاج السرطان. العلاج قد يغير قدرتك على التذوق.

الغثيان يمكن أن يكون مشكلة ، لا تستطيع الشعور بالأكل وتفقد الوزن عندما لا ترغب في ذلك. أو تكتسب وزنا لن يمكنك ابدا أن تخسره. كل هذه الأشياء يمكن أن تكون محبطة للغاية.

المصدر : Cancer.org

التعليقات مغلقة.