صراع العروش الحلقة الأخيرة من الموسم السابع قدمت لنا اللحظة المنتظرة منذ أول موسم

صراع العروش الحلقة الأخيرة من الموسم الأول جعلتنا نظن في أول وهلة أننا ربما سوف نشاهد نهاية جيدة للغاية وسوف ننتظر بهدوء وبلا ضغط إلي الموسم القادم .

النايت كينج
النايت كينج

قد يهمك

10 معلومات لا تعرفها عن “صوفى ترنر” أو “سانسا ستارك”

إلا أن لحظة ظهور جيش الموتي بجوار السور في الحقيقة جائت بما لا يتحمله العديدين ، فلم يكن تجمع جيش الموتي هو الأمر الباعث للقلق بل ظهور فيسيريون التنين الذي حوله النايت كينج لسلاح جديد بعدما قتله ، وهجومه علي السور المشيد منذ عدد كبير من السنوات ليحطم فيه بضراوة شديدة للغاية .

اقرأ أيضا

قلب الطاولة علي عدو عائلة ستارك الأول في الحلقة الأخيرة من الموسم السابع لصراع العروش

السور ينهار في صراع العروش :

فيسبورن والنايت كينج يمتطيه
فيسبورن والنايت كينج يمتطيه

مع قوة التنين الشديدة بنفسه الجليدي الأزرق والذى لديه قوة أكبر من أي تنين فيما يبدو ، بدأ السور في التحطم بشكل مرعب سريع بالفعل ، وبدأ الزحف المرعب تجاه الممالك السبعة ، والذى كان يظن أمرائها أنه طالما السور موجود فلا هنالك خطر قادم .

حسنا لم يعد السور موجودا كما أن التنين مرعب بما يكفي ليحول حياة الممالك السبعة إلي جحيم وبدون حتي جيش مساند ، ولكن في الواقع هناك جيش يفوق تعداده 100 ألف .

لا شيىء الآن يقف أمام النايت كينج في حربه ضد البشر وضد الحياة ، والمعركة الملحمية قادمة ، كما أن مصير كلا من تورموند وبيريك أصبح غير واضحا ، ولكن هل هناك احتمالية مريعة لأن نراهم في الموسم القادم بشكل آخر ؟

تورموند
تورموند

فلنبدأ من الآن في انتظار النظريات وتحليلها ونتمني ألا يتأخر الموسم القادم أكثر من العام ، ونتمنى أن نحصل علي المزيد من المعلومات المؤكدة عنه .

تعرف علي

أطوال ممثلين لعبة العروش ” Game Of Thrones” بالترتيب .. بعضها سوف تدهشك

التعليقات مغلقة.