صحة

علامات تدل على أنك تتألم فى صمت ..فما هى؟

تتألم فى صمت

علامات تدل على أنك تتألم فى صمت ..فما هى؟

فى كثير من الأحيان يكون هناك لدينا العديد من المشاكل والأحداث المؤلمة المتلاحقة .

وفى بعض الأوقان يكون مجرد أن تأخذ فرصتك ووقتك للتعافى ، هو رفاهية غير موجودة .

فأحداث الحياة المتلاحقة لا تعطيك فرصة أبدا .

ولكن للأسف تراكم تلك الأمور يؤر سلبا وبشدة عليك .

وللمعاناة فى صمت والألم فى صمت علامات عديدة .

فتعالوا معنا نتعرف على علامات تدل على أنك تتألم فى صمت وسكون :

1- فقدان تركيزك سريعا .

إذا كنت تجد نفسك فى الكثير من الأوقات لا تستطيع التركيز ، ولو حدث هذا بصعوبة .

فلا تستطيع الإحتفاظ به فهى أحد أقوى العلامات .

هذا بالإضافة إلى فقدان القدرة على النوم والراحة .

2- لا يستطيع أحد توقع أفعالك ولا ردود أفعالك .

عندما تكون أفعالك متناقضة بشكل قوى ، وتتحول من النقيض إلى النقيض فى دقائق .

فتجد أنك فى لحظة ما تصرخ غضبا وفى خلال دقائق معدودة تتحول إلى الهدوء التام ، والعكس .

3- تشعر أنك بحاجة لمن يفهمك وتريد العزلة عن العالم فى الوقت ذاته .

فى تلك الأوقات العصبية ستجد نفسك تريد أن تكون وحيدا لا ترى أحدا .

ولكن المشكلة هى حاجتك الفعلية لمن يستطيع فهمك والتخفيف عنك ، وتبحث عن الفهم الصحيح لك .

4- مهما كنت محاطا بالبشر فأنت تشعر بالوحدة .

وأنت فى وسط أصدقائك وعائلتك .

وفى قلب كل مناسبة وفى كل نقاش وفى وسط المرح .

ستجد نفسك دوما تشعر أنك وحيدا معزولا عن الجميع بل وعن العالم أجمع .

5- الإدعاء بأنك بخير ولا مشكلة لديك .

حينما يسألك أحدهم عن حالك ، لن تشتكى ولن تظهر تعبك أو معاناتك أبد .

بل سوف تستمر فى إظهار أنه لا شيىء هنالك ، ولا مشكلة لديك إطلاقا .

وستجد نفسك مجبرا على إرتداء قناع إجتماعى باستمرار ، وعدم إظهار أى مشكلة لديك .

فى الحقيقة سوف يضغط عليك هذا الأمر بشدة ويزيدك تعبا فوق مستوى خيالك .

6- تعلم أنه لن يستطيع أحد مساعدتك سوى أنت .

حينما تدرك ذلك فيجب أن تعلم أنك قد وصلت للمرحلة القصوى من المعاناة النفسية .

فهى حقيقة مطلقة فلن يستطيع أحد أن يساعدك سوى نفسك .

ولكن فى الواقع الأمر يحتاج إلى إرادة كبيرة . ينبغى أن تتوفر لك .

اضغط للتعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأكثر قراءة

للأعلى