فنون

“ليوناردو دى كابريو” فى طريقه للعب دور الراهب الروسى الغامض “راسبوتين”

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

“ليوناردو دى كابريو” فى طريقه للعب دور الراهب الروسى الغامض “راسبوتين”

15578504_1181474901934456_7838217904282372685_n

رشحت ستوديوهات “وارنر برازر” النجم “ليوناردو دى كابريو” الحائز على الأوسكار لدور الراهب الروسى الغامض والمثير للجدل “راسبوتين” والذى كان مقربا من الأسرة المالكة بشدة فى زمن ما قبل الثورة البلشفية ، حيث أنقذ الابن الأكبر للقيصر نيقولا الثاني من النزف حتى الموت حيث كان مصاباً بالناعور، فاقتنع القيصر والقيصرة بأنه قديس، وعاش السنوات السبع التالية ناصحاً لهما في القصر أو قريب منها.

261335980

ظهرت لدى راسبوتين في طفولته رؤى مستمرة عن القوى الإلهية وقدرات الشفاء الخارقة، إذ كان باستطاعته مثلا أن يبرئ حصانا بمجرد لمسه، لكنه اكتسب في فترة مراهقته اسم راسبوتين (أي الفاجر بالروسية) بسبب علاقاته الجنسية الفاضحة.

وحين بلغ راسبوتين الثلاثين من عمره كان زوجا وأبا لأربعة أطفال، إلا أن ولعه بالشراب وسرقة الجياد كان دائما ما يتناقض وأصول الحياة العائلية التقليدية، وكان حادث اتهامه ذات مرة بسرقة حصان نقطة تحول في حياته هرب على أثرها من القرية ولاذ بأحد الأديرة حيث اتخذ صفة الرهبانية التي لازمته بعد ذلك طيلة حياته.

بزغ نجم الراهب راسبوتين في سان بطرسبرغ، وبالمثل زاد عدد أعدائه، إذ رآه كثيرون خارج حدود البلاط يحيا حياة السُكر والعربدة ، وغالبا ما يكون بصحبة العاهرات، وحين علم مسؤولون سياسيون كبار بهذه الشائعات كلفوا شرطة سرية بتعقبه.

خطط ظباط فى البلاط الملكى لإغتياله وفى الحقيقة أنه مات غرقا بعد تناوله للسم وإطلاق النيران عليه فى حادث مازال يحير الجميع لتحمله الفائق وقدراته الخارقة على النجاة من السم والنيران ، ومازالت تلك الشخصية مثار جدل إلى يومنا هذا .

ومرشح من أجل إخراج الفيلم المخرج الكبير “ستيفن سبيلبرج” .

steven-spielberg

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.
اضغط للتعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأكثر قراءة

للأعلى