هل بدأ مسلسل صراع العروش يتجه إلي السخف ؟ .. مقال مترجم من الجارديان

فكرة “الانتقال الآني” في مسلسل صراع العروش

مسلسل صراع العروش وإحدى نقاط النقد الرئيسية التي فرضت نفسها في الحلقات الأخيرة منه هو أن الشخصيات فجأة أصبحت تمتلك القدرة على الانتقال الآني من جانب إلى آخر في قارة ويستروس شاسعة الكِبر بطرفة عين.

جون كان في “وينترفيل” ثم “دراجون ستون” ثم فجأة أصبح شمال الجدار في خطة رعناء لخطف وايت والكر.

جون سنو
جون سنو

بينما في المواسم السابقة كنا لنرى جميع تفاصيل تنقّلاتهم المتعبة من مكان إلى أخر، الأمر الذي كان سيمنحنا إضافات غنية على الشخصيات وتطورها على طول الطريق، ولكن بالطبع فإن هذا الموسم لديه مشاكل تتعلق بنهاية العالم ليتعامل معها عوضاً عن تضييع خمس حلقات ونحن نشاهد جون وأصحابه يخوضون في التلال المثلجة..

اقرأ

10 معلومات لا تعرفها عن “صوفى ترنر” أو “سانسا ستارك”

لذا فإنه ليس بالأمر المهم لتضييع الوقت عليه ،حيث أنهم لا يظهرون الشخصيات على المرحاض أيضاً لأن هذا ليس له علاقة بالقصة وسير أحداثها.  إلا أن هذا الأمر يشير إلى قضية أعمق تواجه السلسلة حالياً ، أنه أصبح من الواضح أن سبع حلقات لا تكفي بكل بساطة.

قرار المنتجين بتقليص عدد حلقات الموسم الجديد من 10 إلى 7 حلقات بالفعل جعل من كل حلقة مليئة بالإثارة والتشويق، ولكن المشكلة أنهم أصبحوا يحاولون حشر الكثير من التفاصيل في هذه الحلقات مما أدى بالأشياء الصغيرة كالـ “منطق” و “الشخصية” إلى الاختفاء خارج المسلسل.

لنأخذ حلقة الأسبوع الماضي على سبيل المثال:

التي لوحدها أعطتنا الكثير من الأحداث التي من شأنها أن تغير من سير القصة.. شاهدنا موت شخصيات مهمة كـ بنجن ستارك و ثوروس أوف مير.

وفي وينترفيل أريا تهدد شقيقتها سانسا والذي على مايبدو جزء من خطط ليتل فينجر، الكثير من لحظات الغزل بين جون سنو وعمته داينيريس، كما شاهدنا أيضاً خلافات بين تيريون وداينيريس ، دب زومبي تمت إعادة إحياءه. وأخيراً، الوجبة الرئيسية .

حصول النايت كينغ على تنين أزرق العينين خاص به :

أحداث ضخمة تغير من قواعد اللعبة، ضمن ساعة أخرى مذهلة ومشوقة من هذا المسلسل، ولكن هل حصلت أي من هذه الأحداث على الوقت الذي تستحقه؟

أم أنهم جميعاً تم عرضهم بسرعة في حلقة واحدة لم يملك أحد الوقت الكافي لمعالجتها؟ وهل قامت أي من الشخصيات بقول أو فعل أي شيء منطقي أو معقول في كامل الحلقة؟ لا لم يفعلوا.

تعرف علي

أطوال ممثلين لعبة العروش ” Game Of Thrones” بالترتيب .. بعضها سوف تدهشك

الدقائق الخمس الأولى من حلقة “خلف الجدار” تألفت بشكل كامل تقريباً من شخصيات يخبرون آرائهم ببعضهم البعض تماماً بطريقة سطحية مباشرة، على عكس ما عودنا المسلسل في المواسم الأولى الماضية من إعطاء العلاقات مساحتها لتتطور ببطء بشكل مثالي.

مما أعطانا شعوراً بأنها مبتذلة ومفروضة على المتابعين، ومن ثم بدأ الأكشن وكل شيء أصبح سخيفاً بعض الشيء.

قفزات ضخمة من المنطق جانبا :

كم من الوقت يستغرق الغراب ليطير من الجدار إلى دراجون ستون على أية حال؟…

لماذا قتل وايت ووكر يؤدي إلى اختفاء جميع الوايت الخاضعة له ، باستثناء واحد؟ ..

كما أن شخصيات مسلسل صراع العروش تبدو وكأنها شخصيات سطحية لا عمق في تفكيرها، تتخذ قرارات عند سماعها أول مرة لربما تعتقد بأنهم يلقون الدعابات.

موضوع مميز

7 أشياء تتعلمها من مسلسل “Game of Thrones”

عودتنا الشخصيات أن تتصرف بمنطق، والحبكة كانت تنكشف بطرق أشعرتنا أنها حقيقية، هذا ما أعطى هذا المسلسل المليء بالسحر والتنانين شهرته العالمية. أما الآن؟ نحن نعلم أن جون سنو سيكون جزءاً من المعركة العظيمة القادمة، لذا نعلم أنه لن يغرق.

النايت كينغ كان بحاجة تنين، لذا أعطتنا الحبكة سبباً غير مقنعاً (قدوم داني إلى عملية إنقاذ بدون التفكير بها بشكل جيد) فأصبح لدى النايت كينغ تنين.

قد يهمك

صراع العروش .. تأخذك فى رحلة لأعظم معارك التاريخ

سانسا ترسل بريان بعيداً عنها لأن الحبكة تتطلب من سانسا أن تبقى بدون حماية، ولا شيء آخر. لم تعد الشخصيات قطع تتحرك على اللوح، بل إن اللوح هو الذي يتحرك من تحتهم، يا للسذاجة.

داني في طريقها لإنقاذ الفريق
داني في طريقها لإنقاذ الفريق

في مسلسل مليء بالتنانين والسحر من الغريب أن يكون البشر هم الذين يعطونا إحساساً بالزيف وعدم الواقعية.
ولكن لأعطي المسلسل حقه، إذا كنت تنوي وضع بحار المنطق جانباً، فإن أفضل طريقة لفعل هذا هي بالانفجارات، الدببة الزومبي، والسيوف المشتعلة.

اقرأ أيضا

حقائق لا تعرفها عن مسلسل صراع العروش

كل حلقة هي عبارة عن العديد من الأحداث المثيرة حتى تصل القصة إلى نهايتها، ولم تخيب أي واحدة منهم الأمل في هذا حتى الآن. حيث أنه من المستحيل أن يكره أي شخص هذا المسلسل الممتع والمليء بالأحداث المشوقة.
لذا فإنه مازال المسلسل الأفضل على شاشة التلفاز برأيي، ولكن من العار أن نراه الآن يتحول إلى أحد أسخف المسلسلات وأكثرها سذاجة.

المصدر

التعليقات مغلقة.