مقال عن قضايا العمل لغتي الخالده

مقال عن قضايا العمل لغتي الخالده نقدمه في هذا الموضوع، والعمل هو عبارة عن مجموعة نشاطات مرتبطة بمهام محددة يقوم بفعلها الإنسان، وبناء عليه يحص على مبلغ مادي نظير عمله، كما يُعرف كذلك بإعتماد الشخض على خبرته أو تحصيله الدراسي لتنفيذ هدف محدد يُطلب منه، وعليه فعله في فترة محددة يتم الإتفاق عليها مسبقاً،ويوجد عمل تطوعي هو عبارة عن الالتزام بقيام عمل ما من غير أخذ مقابل مادي، لكي يقدم الشخص مساعدة إنسانية أو إنسانية الذي تعتمد على الخبرات العلمية وغيرها من المجالات الذي يعرفها الشخص.

قد يهمك أيضاً

جمع مقالات تتناول قضايا العمل من مصادر المعلومات

 

مقال عن قضايا العمل لغتي الخالده :-

مقال عن قضايا العمل لغتي الخالده
مقال عن قضايا العمل لغتي الخالده

_ قضايا العمل:

تُعد جميع القضايا الإجتماعية والمهنية التي ترتبط بقطاعلت العمل المختلفة، كما تُعد أيضاً من العوامل الوظيفية التي لديها القدرة على التأثير على الأفراد القادرين على العمل داخل المجتمع، كما تعطي لهم مجموعةمن حقوق العمل، خيث تحرص الجهات القانونية والعمالية بجميع دول العالم على جعل تطبيقها أمر قانوني واجب التنفيذ، مقابل ضمان كل عامل أو موظف بالمهمات التي تتطلب منه بشكل صحيح، وكما يرجع للنظام الخاص بالمنشأة اليس يلتحق بها الموظف، ومن أبرز وأهم قضايا العمل الآتي:

الأجور:

الأجور
الأجور

وهي تُعرف بالرواتب، القيمة المالية التي يحصل عليها الإنسان عندما يعمل في وظيفة أو عمل، وتحدد لها فترة زمنية محددة قد يكون الراتب يومية أو شهرية أو شهرية، والعامل يحق له الحصول على أجره بالكامل من غير نقصان به، كما تلتزم جهة العمل بتسلم الأجر للعامل أو الموظف في وقته المحدد، لذلك قضايا العمل تهتم بشكل كبير في متابعة الأجور، كما جاء في التعليمات المنصوص عليها في قانون العمل الخاص بكل دول، وهذا للحفاظ على حق العامل حيث يوجد بعض جهات العمل اقصر في منح العمال أجورهم المستحقة أو تأخيرها في تسلينها في الموعد المحدد، وهذا يتسبب في حدوث أضرار إقتصادية للعمال.

اقرأ كذلك

نماذج مكتب العمل نقل كفالة .. خطاب عدم ممانعة نقل كفالة .. نموذج نقل كفالة

البطالة:

هى من أكثر قضايا العمل المنتشرة بحد كبير، حيث ترتبط بفئات الأفراد الذين لديهم القدره على العمل داخل المجتمع، ولا سحصلون على فرص عمل تتنايب معهم، مما يضظرون في الجلوس بالمنزل بدون عمل، وهذه الفئة تصنف بالغير منتجة، ويصبحون أفراد مستهلكين، مما يساعد ذلك على الأثر السلبي على الاقتصاد المحلى للدول، لذلك تتناول قضايا العمل هذه المشلكة وتحاول بشكل مستمر على البحث عن جميع الحلول المقترحة والمناسبة، لكل يتح تطبيقها في قطاعات العمل المختلفة، لكي يتم استيعاب مشكلة البطالة والتقليل منهم حتي إنعدامها تماماً من المجتمع.

_ الحقوق العُمالية:

الحقوق العمالية
الحقوق العمالية

وهي عبارة عن مجموعة من الحقوق المكتسبة لجميع العمال لكي يحص عليها أيناً كانت طبيعة العمل أو الوظيفة الذين يقومون بها الأفراد، فهى حقوق قانونية وملزمة التطبيق من جانب أصحاب العمل، وعند حدوث أى مخالفة لتلك الحقوق يعاقي عليها القانون، حيث يلزم الأشخاص المتجاوزين أن يقوموا بنتفيذها كما نصت عليه الأحكام القانونية المتعلقة بكل دولة، ومن أهم وألرز الحقوق العمالية تتمثل في النقاط التالية:

  • حق صرف الأجور والرواتب في موعدها المحدد.
  • حقه الموظف في الحصول على حوافز العمل والمكافآت.
  • حق تحديد عدد ساعات العمل، حيث ترجع لطبيعة عمل المنشأة.
  • يجب توفير وقت محدد لراحة العمال خلال فترة العمل.
  • يجب احترام الحرية الدينية للعمال والموظفين.
  • يجب منح العمال وللموظفين الإجازات السنوية وكذلك المرضية.

قد يهمك أيضاً

استعلام عن رسوم مكتب العمل وتجديد رخصة الإقامة والعمل

التعليقات مغلقة.