هل يستطيع الانسان العيش بدون كبد ؟

هل يستطيع الانسان العيش بدون كبد ؟ يتردد هذا السؤال في أذهان العديد من الأشخاص، حيث يوجد أعضاء في الجسم لم يمكن العيش من غيرها، فعند فقد الشخص ذراعاً أو ساق يكون مولم أكيد ولا ليس مُميت، ولكن يوجد أعضاء في أجسامنا لل يمكن الاستغناء والعيش بدونه وهذا الذي نوضحه في الفقرات التالية.

قد يهمك أيضاً

هل يستطيع الانسان العيش بدون طحال ؟

هل يستطيع الانسان العيش بدون كبد ؟

هل يستطيع الانسان العيش بدون كبد ؟
هل يستطيع الانسان العيش بدون كبد ؟

لا يمكن للإنسان العيش بدون كبد، لإنه يُعد أهم جزء في جسم الإنسان فهو الذي يساعده على التخلص من سموم الجسم، بجانب إنه يساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم، والكبد هو المسؤل الاول عن تكوين المادة الصفراء الموجودة في المرارة التي تساعد على هضم الدهون.

والجدير بالذكر أن الكبد أكبر الأعضاء المتواجدة بجسم الإنسان، حيث يبلغ وزنه أكثر من 3 باوند عند البالغين، و يتواجد في الجهة اليمنى تحت الحجاب الحاجز، ويمتد إلى الجهة اليسرى من البطن تحت الأضلع السفلى، فهذا العضو يضم عدة وظائف مهمة للحياة.

اقرأ كذلك

علاج دهون الكبد بالماء

أهمية الكبد في جسم الإنسان :-

أهمية الكبد في جسم الإنسان
أهمية الكبد في جسم الإنسان
  • بعد إدراء التحليل تجد نسبة الكوليسترول في الدم مرتفعة، على الرغم من تناول أطعمة صحية، بجانب ممارسة الرياضة، وهذا لإن الكبد ينتج الكولستيرول المهم لعدة وظائف في الجسم، و لكن بعض الأحيان ينتج الكبد الكولستيرول بكميات أكبر مما يحتاجها الجسم.
  • إذا  جرح الشخص نفسه نفسه، ليس فقط أنك لا تشعر بالضعف بسبب النزيف، و لكن النزيف يتوقف خلال بعض دقائق، والسبب يرجع أن الكبد ينتج بروتينات للحفاظ على حجم الدم، وكذلك ينتج عوامل التخثر التي تسيطر على النزيف.
  • الكبد ينتج عصارة المرارة التس تسمي (الصفراء) حيث تلعب دور كبير في امتصاص الدهون وبعض الفيتامينات الضرورية لصحة جيدة، و أيضاً يعالج الفضلات التي ينتجها الجسم مثل Bilirubin الذي ينتج من تكسر كريات الدم الحمراء، يعالج عن طريق الكبد.
  • إذ لم تتناول أي طعام منذ ساعات عديدة ومع ذلك ما زالت لديك الطاقة لإكمال مهمة أخرى قبل أن تتناول طعامك، وذلك لأن الكبد يعالج الدهون، البروتين، و الكربوهيدرات، و بعدها تخزن في الخلايا الدهنية وتستعمل لاحقا لتوليد الطاقة خلال النهار. ويستطيع الكبد أيضا استعمال السكر المخزون لتوليد الطاقة لمدة قصيرة إذا كنت بدون طعام لفترة طويلة بين الوجبات.
  • أما عندما نشرب الكحول، أو بعض الأدوية، أو أي نوع من السموم في الشراب أو الغذاء فإن الكبد يقوم بمعالجة السموم ويحوّل المواد المضرة إلى مواد غير مضرة ثم يطرد ها خارج الجسم، وينبغي أن نعلم أن معظم الأدوية بعد استفادة الجسم من الجزء الفاعل فيها تعالج بوساطة الكبد و تحول إلى فضلات يقوم الكبد بطردها من الجسم و لذلك يجب علينا عند استعمال بعض الأدوية التأكد من أن الكبد يقوم بواجباته على أحسن وجه لتجنب الأذى الناتج عن بقاء فضلات الأدوية في الجسم.

المحافظة على صحة الكبد :-

المحافظة على صحة الكبد
المحافظة على صحة الكبد
  • يجب اتباع نظام غذائي صحي متوازن، من خلال تناول الألياف التي تتواجد في الفاكهة الطازجة والخضروات، ويجب الحد من تناول السكريات المكررة والدهون المشبعة والحلويات والمشروبات الغازية والمخبوزات، واستبدال هذه الأشياء بمصادر السكر الطبيعية مثل الفاكه.
  • المحافظة على الوزن المثالي، فزيادة الوزن تتسبب في الإصابة بمرض الكبد الدهني غير الكحولي.
  • يجب ممارسة الرياضة حيث تساعد على حرق الدهون في الجسم، مما ينتج تقليل دهون الكبد المُضرة وتحسين وظائفه.
  • تناول الكثير من السوائل والماء.

قد يهمك أيضاً

انخفاض انزيمات الكبد

التعليقات مغلقة.